أخبار الساعة

“المياه والغابات”بتيزنيت تقدم وصفتها لتسوية ملفات تحديد المِلك الغابوي

17 فبراير 2021 - 22:50

استعرض المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر بتيزنيت، صبيحة اليوم الاربعاء 17 فبراير، بجماعة أربعاء أيت أحمد، إقليم تيزنيت، برنامج عمل لتسوية الملفات العقارية، المرتبطة بتحديد الملك الغابوي بإقليم تيزنيت.

وتضمن البرنامج الإشكالات العقارية، المتمثلة في تعرض الساكنة المحلية، على عميات تحديد 3 أقسام غابوية، للمطالبة باستخراج أراضي داخلها كأملاك خاصة، واستثنائها من الملك الغابوي، ووجود حالات التداخل، حاصلة بين الأملاك الغابوية والأراضي الجماعية بمساحة اجمالية تبلغ 2463 هكتار، وتقديم 381 مطلب تحفيظ، كتأكيد للتعرضات على عمليات تحديد 7 أقسام غابوية 22000 هكتار، وأخيرا احتمال وجود قطع أرضية مستغلة من طرف الساكنة المحلية داخل الأقسام الغابوية المحددة نهائيا، والتي لم تدرج في شانها مطالب تحفيظ، كتأكيد للتعرض على عمليات التحديد .

ولمعالجة هذه الإشكالات، عملت المديرية الإقليمية للمياه والغابات، على اتخاد مجموعة من التدابير، ومنها المعالجة التوافقية للتعرضات المقدمة على تحديدات غابوية في طور الانجاز، والمعالجة الحبية للتداخلات بين الأملاك الغابوية والأراضي الجماعية، ولمطالب التحفيظ المودعة كتعرض على عمليات التحديد.

وقدم اسماعيل بن عمر المدير الاقليمي للمياه والغابات، برنامج عمل المديرية 2019/2021، وجرد الملفات التي تتطلب التسوية، من خلال الزيارات الميدانية لما يقارب 305 دوارا، تابعة للنفود الترابي للجماعات الترابية: لأملن – تهالة – ترسواط- تافراوت – اداي – انزي – اكلو – اربعاء الساحل – سيدي بوعبدللي – و بونعمان، كما تم التوصل بما يفوق 300 ملف، من أجل التسوية العقارية، فيما ملفات المقايضة العقارية الخاصة بقسم أملن فهي في طور الانجاز.

وفيما يخص تأهيل مجال الأركان بإقليم تيزنيت، أشرف الوفد الرسمي، الذي يضم عامل الإقليم، ورئيس المجلس الإقليمي، ونائب رئيس الغرفة الفلاحية بالجهة، والمدير الجهوي للمياه والغابات، والمدراء الاقليميين لكل من الفلاحة، والصحة والتجهيز والنقل، و رئيس جماعة اربعاء أيت أحمد، على غرس 100 هكتار من شجر الأركان بدوار تيفادين، وقدم بالمناسبة مدير المياه والغابات، معطيات حول القطاع الغابوي بالإقليم ، والذي يغطي مساحة 147216 هكتار، اي ما يعادل 29 في المائة من مساحة الاقليم موزعة كالتالي: الاركان 142488 هكتار، الاوفربيات 4439 هكتار، البلوط الاخضر 160 هكتار، والصنوبر الحلبي على شكل مجموعات جد خفيفة، والخروب على طول الوديان

ومن وظائف هذا الغطاء الغابوي، إنتاج الثمار، بمعدل انتاج سنوي سيبلغ 300 كلغ من الثمر الأخضر للهكتار، اي ما يعادل 7 لتر من الزيت، وإنتاج الأعلاف، وحطب التدفئة، والحماية من التعرية ، والحفاظ على التنوع البيولوجي، وتوفير مجال لعيش الوحيش، ومجال لتلبية حاجيات الساكنة من مواد البناء، وإنتاج الأعشاب الطبية والعطرية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اختبار كورونا أخبار الساعة

منظمة الصحة العالمية تصرح: كورونا لن ينتهي في 2021

أخبار الساعة

حادثة سير تودي بحياة 4 أشخاص من عائلة واحدة ضواحي تاونات

أخبار الساعة

“غريب” يهاجم أستاذا جامعيا داخل كلية الآداب بأكادير وزملاؤه يستنكرون

تابعنا على