خارج الحدود

لماذا تسعى تركيا نحو تغيير اسمها بالإنجليزية؟  

26 يناير 2022 - 07:00

تسعى تركيا إلى تغيير اسمها الإنجليزي (turkey) حتى لا يتم الخلط بينه وبين نفس الكلمة التي تعني “الديك الرومي” بالإنجليزية. وظل الرئيس رجب طيب أردوغان يفكر في الأمر منذ سنوات. وأصبح الأمر الآن رسميًا.

وطلبت تركيا من الأمم المتحدة تغيير اسمها الإنجليزي. وفي بيان صدر في مطلع شهر كانون الثاني (يناير) ، طلبت الدولة عدم تسميتها بـ (turkey)، وهي ترجمة إنجليزية لاسمها، بل (Türkiye). وذلك لتفادي الخلط اللغوي مع الطائر.

هذا هو أحد الأسباب التي دفعت البلاد إلى هذا التصحيح للاسم نفسه: أن تحمل نفس اسم حيوان لن يعطي البلد صورة جدية بما فيه الكفاية.

وقال أردوغان في بيانه إن (Türkiye) تمثل “ثقافتنا وشعبنا وقيمنا”.

وهذا الاسم الجديد يظهر بالفعل على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية التركية، وكذلك في نسختها الفرنسية، حيث كُتب: «République de Türkiye» .

وتم إطلاق حملة دعائية “Hello Türkiye” لدعم هذا القرار. يجب أن تحل عبارة “صنع في تركيا” بالاسم الجديد محل عبارة “صنع في تركيا” التي سبق استخدامها بالعبارات القديمة.

ويجري الرئيس التركي مفاوضات مع مسؤولي الأمم المتحدة من أجل الاعتراف بهذا الاسم رسميًا.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تغير فيها دولة ما الترجمة الإنجليزية لاسمها. في عام 1989، قامت بورما، بوضع حد لماضيها الاستعماري ، بتغيير اسمها الإنجليزي: “بورما” ليصبح “ميانمار”.

المصدر: مترجم عن “لوفيكارو”

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

مسلح يرتكب مجزرة في نيويورك .. قتل 10 أشخاص داخل متجر وصور العملية

خارج الحدود

الإمارات .. وفاة رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

خارج الحدود

تحقيق لقناة الجزيرة يفند الرواية الإسرائيلية بشأن اغتيال شيرين أبو عاقلة (فيديو)

تابعنا على