مجتمع

 بعد اجتماع مع الداخلية.. “طاكسيات” سطات تعلق قرار الزيادة في التعريفة

08 أبريل 2022 - 15:30

قررت المكاتب النقابية والجمعوية الممثلة لقطاع سيارة الأجرة الصنف الثاني بمدينة سطات تأجيل قرار اعتماد تسعيرة جديدة لركوب سيارة الأجرة إلى أجل غير مسمى، وذلك بعد اجتماع بينهم وبين باشا المدينة يوم الأربعاء 6 أبريل الماضي.

وحضر الاجتماع كل الكتاب المحليين للنقابات والجمعيات المعنية بإعلان قرار الزيادة في تسعيرة التنقل، إلى جانب رؤساء الدوائر وممثل عن الأمن الوطني وممثل عن قسم الاقتصاد، حيث دار النقاش حول نقطة وحيدة “هي الزيادة تعريفة التنقل لصالح سيارات الأجرة الصنف الثاني”.

وعبر أرباب سيارات الأجرة المعنيين في اجتماعهم مع السلطات المحلية الممثلة لوزارة الداخلية، عن “معاناتهم في ظل التوسع العمراني بالمدينة والارتفاع الصاروخي لسعر “الغازوال” والإشكالات التي حالت دون استفادة أغلب السائقين من الإعانة التي خصصتها الحكومة لذلك، إضافة إلى إكراهات المعيشة وعدم الاستقرار في العمل”.

وراسل باشا مدينة سطات الهيئات النقابية والجمعوية لقطاع سيارة الأجرة الصنف الثاني الداعية إلى رفع تسعيرة التنقل مباشرة بعد إعلانهم القرار في بيان تناولته وسائل الإعلام، وشدد عليهم “أن إعلانهم هذا لا يكتسي الصبغة القانونية ويفتقد للمشروعية وغير ملزم لعموم المواطنين”.

القضية التي تابعتها “العمق” منذ بدايتها، أكد خلالها ممثل وزارة الداخلية في مراسلته بأن “النقل العمومي للأشخاص يندرج ضمن الخدمات الخاضعة للتقنين وإن قرار تحديد أو مراجعة تعريفة النقل بواسطة سيارات الأجرة يعود إلى الاختصاصات الموكولة للسلطة الاقليمية بمقتضى القانون. وبذلك، شدد باشا سطات على كل الهيئات النقابية والجمعوية لقطاع سيارة الأجرة الصنف الثاني الموقعة على بيان رفع تعريفة التنقل، بـ”تحمل جميع المسؤوليات المترتبة عن الإخلال بالمقتضيات القانونية الجاري بها العمل جراء تنفيذ الزيادة في تعريفة نقل المواطنين التي أعلنوها”.

ويتعلق الأمر بالكتاب المحليين لكل من الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب النقابة الوطنية لقطاع سيارة الأجرة المكتب المحلي الصنف الثاني بسطات، والاتحاد المغربي للشغل المكتب المحلي لسيارة الأجرة الصنف الثاني بسطات، والكاتب المحلي للهيئة الوطنية لقطاع سيارة الأجرة التجمعية الصنف الثاني لإقليم سطات، والنقابة العامة الوطنية لسيارات الأجرة الصنف الثاني بسطات المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة للشغالين بالمغرب، وجمعية ملتقى السائق السطاتي الحر، والكونفدرالية العامة للنقل واللوجستيك وجمعية الأمل للعمل الاجتماعي سطات.

وكانت الهيئات المذكورة، قد أعلنت رفع تسعيرة التنقل باعتماد أخرى جديدة عقب اجتماع عقدته مساء الخميس 31 مارس 2022، معللة هذه الزيادة بأنها “أصيبت بخيبة أمل في ظل الارتفاعات المتكررة والصاروخية لسعر الغازوال والتي بلغت أرقام قياسية، كما “أن العديد من سائقي سيارات الأجرة الصغيرة أصيبوا بخيبة أمل بسبب حرمانهم من الإعانة المباشرة لمادة الغازوال التي خصصتها الحكومة لمهنيي النقل وكذلك التوسع العمراني للمدينة”. وقررت الهيئات المذكورة وفق بيانها، رفع التعريفة إلى 7 دراهم نهارا لشخص واحد، و10 دراهم لشخصين، و12 درهما لثلاثة أشخاص، وليلا قررت رفع تسعيرة التنقل إلى 10 دراهم للشخص الواحد، و12 درهما لشخصين، و15 درهما لثلاثة أشخاص.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

الحكومة تُلحق أصحاب “راميد” بـCNSS قبل نهاية 2022 وتتجه لحذف دعم “الأرمل” و”تيسير”

وزير الصحة في الصويرة مجتمع

خبير ينتقد حصر الخدمات الصحية في المدن الكبيرة ويدعو الجماعات الترابية للتدخل (فيديو)

مجتمع

صديقي: الانتاج المتوقع من الحبوب الرئيسية سيبلغ 32 مليون قنطار في 2022

تابعنا على