سياسة

“الأحرار” يكتسح الانتخابات الجزئية بمكناس ويحافظ على مقعده البرلماني

اكتسح حزب التجمع الوطني للأحرار، نتائج الإنتخابات التشريعية الجزئية التي جرت، أمس الخميس، بمدينة بمكناس، حيث تمكنت مرشحة الحزب صوفيا طاهيري من الظفر بالمقعد البرلماني.

وكانت بعدما المحكمة الدستورية قد الغت في وقت سابق انتخاب بدر الطاهري، شقيق صوفيا، عضوا بمجلس النواب عن الدائرة الإنتخابية بمكناس، وأمرت بتنظيم انتخابات جزئية في هذه الدائرة بخصوص المقعد الذي كان يشغله.

وتشير النتائج النهائية التي توصلت بها جريدة “العمق”، إلى مرشحة حزب “الحمامة” حصلت على 13760 صوتا، مقابل 4726 صوتا لمرشح حزب العدالة والتنمية، عبد السلام الخالدي، فيما لم تظفر باقي الأحزاب إلا ببعض المئات من الأصوات.

وأفادت مصادر مطلعة، أن حزب التجمع الوطني للأحرار حصد الأخضر واليابس بالجماعات القروية، خاصة جماعة سيدي سليمان ومول الكيفان والدخيسة.

وتنافس على المقعد الشاغر بالدائرة الانتخابية المحلية لمكناس، كل من حزب التجمع الوطني للأحرار، وحزب العدالة والتنمية، وحزب البيئة والتنمية المستدامة، وحزب جبهة القوى الديمقراطية، وحزب الديمقراطيين الجدد، وحزب العمل، والحزب المغربي الحر، وحزب الإنصاف.

وكانت الأحزاب التي تشكل التحالف الحكومي (الاستقلال، الاصالة والمعاصرة) بالاضافة الى حزب الاتحاد الدستوري قد أعلنت مؤازتها لشقيقة بدر طاهري، حسب بلاغ مشترك بين هذه الأحزاب التي لم تقدم أي مرشح في منافسة صوفيا طاهري ودعت الى دعمها بشكل كامل في هذه الانتخابات الجزئية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • ALBERT المراكشي
    منذ سنتين

    13760 = عندكم اكتساح ؟؟؟؟ ماذا تقولون عن 175489 الذين قاطعوا هذه المهازل؟؟؟؟ أليس الممتنعون هم المكتسحون؟؟؟