خارج الحدود

العدوان على غزة .. الرابطة العربية للقانون الدولي تدعو لمعاقبة “إسرائيل”

دعت الرابطة العربية للقانون الدولي المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لوقف العدوان واستخدام جميع الوسائل المشروعة التي يتيحها القانون الدولي لمعاقبة “إسرائيل”.

وأدانت الرابطة العدوان “الإسرائيلي” على غزة والذي أودى منذ اندلاعه بحر الأسبوع المنصرم، “بحياة نحو 50 شهيدا وأكثر من 350 جريحا من المدنيين الأبرياء.

وقال الأمين العام الرابطة العربية للقانون الدولي، المفكر والأكاديمي العراقي عبد الحسين شعبان، “إن هذا العدوان السافر هو انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة ولاسيّما للسلم والأمن الدوليين”.

وتابع في بلاغ للرابطة، أن استمرار العدوان الإسرائيلي على غزة، “هو تأكيد جديد على أن إسرائيل بؤرة للحرب والعدوان منذ تأسيسها ولحدّ اليوم، حيث تقوم بمحاصرة غزة منذ العام 2007، كما أنها متهمة بارتكاب إبادة وجرائم ضد الإنسانية، وجرائم حرب، خلال عدوانها المتكرر في نهاية العام 2008، وبداية العام 2009 والعام 2012 والعام 2014 وسلسلة أعمال عدوانية آخرها العدوان الحالي 2022”.

وطالب المتحدث باسم الرابطة العربية للقانون الدولي، وباسم الحقوقيين العرب، وحقوقيو البحر المتوسط، من “المجتمع الدولي بتمكين الشعب العربي الفلسطيني من تقرير مصيره بنفسه وعلى أرض وطنه وإقامة دولته الوطنية المستقلة القابلة للحياة، وتعويضه عما لحقه من غبن وأضرار خلال الـ100 عام التي تسبّبت في مأساته منذ إقرار عصبة الأمم انتداب بريطانيا على فلسطين (1922)”.

وأضاف شعبان أن الرابطة “تعمل مع العديد من المنظمات الحقوقية الدولية لإعلاء شأن التضامن مع الشعب العربي الفلسطيني وإدانة “إسرائيل” وعزلها في المحافل الحقوقية والأكاديمية وفي إطارات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان”، مشيرا إلى أن الرابطة “سبق لها وأن وجهت رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرتش” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.