حكومة فيينا تسعى لهدم المنزل الذي ولد فيه هتلر

17 يوليو 2016 - 02:08

تعتزم الحكومة النمساوية البت في مشروع قانون لمصادرة المنزل الذي ولد فيه الديكتاتور النازي أدولف هتلر في مدينة براوناو النمساوية، على نهر إين اليوم الثلاثاء (12 يوليو 2016). وينص مشروع القانون على منح مالكة العقار تعويضا مقابل مصادرة المنزل الواقع بالقرب من الحدود الألمانية.

وكان وزير الداخلية النمساوي فولفغانغ زوبوتكا قد صرح مسبقا أنه يتوقع إمكانية هدم المنزل بعد مصادرته، مضيفا أنه يتعين بالمقابل دراسة ما إذا كان هذا الأمر لا يتعارض مع حماية المعالم الأثرية. وأشار الوزير النمساوي أنه لم يتضح بعد سبل الاستفادة من المنزل.

تجدر الإشارة إلى أن المنزل مؤجر لوزارة الداخلية النمساوية منذ عام 1972، وهو خال حاليا. وتهدف الوزارة من هذا الإجراء إلى الحيلولة دون تحول المنزل إلى مزار أو نصب تذكاري للأشخاص الذين يتبنون أفكارا نازية. وبحسب بيانات الوزارة، لم يتم التوصل حتى الآن خلال مفاوضات كثيرة إلى اتفاق مع مالكة المنزل حول استغلال المنزل وشرائه.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

الأمم المتحدة تتوقع ارتفاعا في الحرارة حتى هذا الموعد

بكلمات موزونة .. مغربي يبدع زجلا عن أزمة كورونا وأثرها على المواطن (فيديو)

بين الترحيب والحذر.. هذه تعليقات مغاربة على قرار فتح المساجد (فيديو)

درك تاونات يعتقل “وحشا آدميا” اغتصب 5 قاصرين

فرقة نردستان المغربية

فرقة “نردستان” المغربية تفتتح مهرجان ليفربول للفنون العربية في بريطانيا (صور)

تابعنا على