https://al3omk.com/109787.html

حجيرة يطالب الشبيبة الديمقراطية بـ4 ملايين مقابل تنظيم نشاط

قالت حركة الشبيبة الديمقراطية، إن جماعة وجدة التي يرأسها الاستقلالي عمر حجيرة، طالبتها بأداء مبلغ 4 ملايين سنتيم مقابل عرض أنشطتها التي كانت تعتزم القيام بها في ساحة جدة بالشارع الرئيسي للمدينة.

ونظمت الحركة، يوم أول أمس السبت، وقفة احتجاجية على ما أسمته ب”التضييق الممنهج” الذي تمارسه جماعة وجدة وباشا المدينة عليها، مثلما أورده بيان للحركة توصلت “العمق المغربي” بنسخة منه، وهي الوقفة التي عرفت مشاركة العديد من الهيئات السياسية والجمعوية والنقابية تضامنا مع الحركة.

وفيما أكد بيان حركة الشبيبة الديمقراطية التقديمة في مدينة وجدة، طلب جماعة وجدة تأدية رسوم قدرتها في 4 ملايين سنتيم مقابل استغلالها لساحة جدة لأجل القيام بيومين إشعاعيين كانت تعتزم الحركة تنظيمهما في إطار أنشطتها الدورية.

وأشار إلى أن الطلب إياه إنما يدخل في إطار صيغ التضييق على الحركة من قبل جماعة وجدة وباشا المدينة، مضيفا أنه في الوقت الذي يتم فيها تمكين بعض الهيئات من استغلال الساحة المذكورة دون تأدية الرسوم التي تتحدث عنها الجماعة، يتم طلب ذلك من حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية.

يشار إلى أن بيانا سابقا صدر عن فيدرالية اليسار الديمقراطي في مدينة وجدة، قد أبدى تضامنه مع حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية، منددا ب”التضييق الذي تعرضت له حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية من خلال منعها من تنظيم يومين إشعاعيين بساحة جدة بمبررات تعجيزية وواهية، تعكس العقلية المزاجية لباشا مدينة وجدة والتي لا يمكن تفسيرها سوى أنها شكل من أشكال محاصرة الإطارات الجادة وفي المقابل فتح الساحات والفضاءات العمومية أمام الجمعيات والهيئات الموالية بمناسبة ودون مناسبة”، بحسب ما أورده بيان الفيدرالية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك