إصابة الداعية السعودي عائض القرني بإطلاق نار في الفلبين

01 مارس 2016 - 03:01

أصيب الداعية السعودي عائض القرني بطلق ناري اليوم الثلاثاء في الفلبين، وذلك حسب تغريدة للداعية الكويتي عبدالرحمن النصار على حسابه في موقع تويتر، مشيرا إلى أن القرني بخير.

ونقلت صحيفة "سبق" السعودية عن السفير السعودي بالفلببين، عبد الله البصيري، قوله إن الشيخ عائض القرني بخير، وتم نقله إلى المستشفى في مانيلا لاستكمال الفحوصات الطيبة عقب تعرضه لضربة خفيفة باليد.

وقال البصيري "أثناء قيام الشيخ بإلقاء محاضرة في مدينة زامبوانجا الفلبينية بحضور أكثر من عشر آلاف شخص وبدعوة من إحدى الجمعيات الخيرية، أطلق مجهول النار أثناء ركوب الشيخ عائض السيارة".

وأشار السفير إلى أن الجاني أطلق ثلاث رصاصات أصابت إحداها يد الشيخ، فيما قتل رجال الأمن الجاني وألقوا القبض على مرافقه، وأكد على أن الأخبار التي تداولتها وسائل الإعلام عن إصابة مرافقي الشيخ غير صحيحة، وأضاف "لم يصب أحد من مرافقي الشيخ كما أذيع".

واختتم "البصيري" بالقول "أطمئن الجميع أن الشيخ بصحة وعافية وقد اتصلت به تليفونيا".

وكان القرني قد كتب في آخر تغريدة على حسابه الرسمي في "تويتر" قبل إطلاق النار عليه وإصابته: "لا تسل أحداً عن درجة إيمانه، سل نفسك عن محافظتك على الصلاة، وكثرة ذكر الله، ومصاحبتك للقرآن، وحفظ لسانك وسلامة قلبك".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

رئيس الوزراء البريطاني ينقل إلى وحدة العناية الفائقة

نقل رئيس الوزراء البريطاني للعناية المركزة بسبب كورونا.. ووزير الخارجية يتولى مهامه

يتوفر عليه المغرب .. ترامب يتحدث عن علاج “عظيم” لفيروس “كورونا”

تابعنا على