غضبة ملكية تهدم عمارة لإدارة عمومية بالبيضاء
https://al3omk.com/134605.html

غضبة ملكية تهدم عمارة لإدارة عمومية بالبيضاء

عجلت غضبة ملكية بهدم مقر الشركة العقارية العامة الذراع الدعوي لصندوق الايداع والتدبير، بشارع الموحدين بالبيضاء، ليلة السبت-الأحد، والتي كانت تشكل حاجزا اسمنتيا أمام رؤية البحر بالمدينة القديمة.

وذكرت يومية الصباح التي أوردت الخبر، أن الملك محمد السادس، مر ليل أول أمس السبت من الشارع نفسه، ولا حظ أن مقر “السي جي إي” المكونة من ثلاث طوابق يخالف القانون ليسفسر عن وجودها سيما أنخ يتذكر جيدا أن تصميم التهيئة الخاص بمشروع مارينا الذي قدم له قي 2011، لم يكن يتضمن تلك العمارة وهو ما دفعه إلى الأمر بفتح تحقيق واعمال القانونو بهدم البناية ولو تعلق الأمر بمؤسسة عمومية.

وأضافت اليومية ذاتها، أن الاجراءات تسارعت في الليلة نفسها، بعد أن دخلت المفتشية العامة لوزارة الداخلية على الخط، لتقف في حقيقة ما وقف عليه الملك، وأن العمارة المكونة من ثلاثة طوابق مخالفة لقانون التعمير كما جرى إخلاؤها من التجهيزات الموجودة داخلها.

وأفاد الخبر ذاته، أن مقر الشركة الذي كلف الملايير، بني بطريقة مخالفة للقانون، وهو ما لم يتر انتباه أي مسؤول، مضيفا أن أبحاث إدارية انطلقت أمس الأحد لتحديد المسؤوليات ومقارنة وثائق التعمير الخاصة بمارينا البيضاء.