https://al3omk.com/140642.html

المغرب الثاني إفريقيا و7 عالميا في تصدير المقاتلين لـ”داعش”

رقم صادم ذلك الذي جاء به تقرير حديث للمركز الأمريكي “سوفان غروب”  (دجنبر 2015)، حول عدد المقاتلين المغاربة في صفوف “داعش” في العراق وسوريا، إذ كشف أن المغرب يحتل المرتبة الثانية إفريقيا والسابعة عالميا في تصدير المقاتلين، برقم يصل إلى 1200 مقاتل، مشيرا إلى أنه مرشح للزيادة ليصل إلى 1500 مقاتل.

وأظهر التقرير أن عدد المقاتلين بصفة عامة، عرف ارتفاعا خلال سنة 2015، ليسجل ما بين 27 و31 ألف مقاتل من أصل 86 دولة التحقوا بـ”داعش”، بالمقارنة مع سنة 2014 التي كان عدد المقاتلين فيها يصل في مجمله إلى 12 ألف مقاتل من أصل 81 دولة، مسجلا زيادة وصلت إلى 30 ألف مقاتل.

وأضحت بيانات التقرير ذاته، أن أول دولة مصدرة للمقاتلين هي تونس بـ6000 مقاتل، تليها السعودية كثاني أكبر مصدر للمقاتلين بـ2500، ثم روسيا ثالثة بـ2400مقاتل، تليها تركيا بـ2100 مقاتل، ثم الأردن بـ2000 مقاتل، ففرنسا بـ1700 مقاتل، ولبنان بـ900 مقاتل، وألمانيا بـ760 مقاتل، وبريطانيا بـ760 مقاتل، وإندونيسيا بـ700 مقاتل، ومصر بـ600 مقاتل، وأخيرا بلجيكا بـ470 مقاتل.

وذكر التقرير أن دول شرق أوروبا سجلت أعلى نسبة بالنسبة لتصدير المقاتلين، منتقلتا من 1000 مقاتل سنة 2014، إلى 4700 مقاتل في أكتوبر 2015، ثم دول المغرب العربي التي انتقل العدد فيها من أزيد من 4800 سنة 2014، إلى 8000 مقاتل سنة 2015، ثم الشرق الأوسط من 3000 مقاتل سنة 2014، إلى أزيد من 8000 مقاتل سنة 2015.

تعليقات الزوّار (0)