https://al3omk.com/142716.html

المغرب يتراجع بثلاث درجات في مؤشر التكنولوجيا والاتصال

تراجع المغرب بثلاث درجات في مؤشر تنمية تكنولوجيا الاتصال والمعلومات (IDI)، الصادر عن الاتحاد الدولي للاتصالات أمس الإثنين، ليحتل المرتبة 10 عربيا و99 عالميا من أصل 167 دولة شملها المؤشر، بمعدل 4.47 نقطة، بالمقارنة مع سنة 2010 والتي كان يحتل فيها المرتبة 96 عالميا بمعدل 3.55 نقطة.

وتضم المؤشرات المعتمدة في التصنيف، مستخدمي الانترنيت بمعدل 0.57 نقطة، وارتباط الأسر بالانترنيت بمعدل 0.50 نقطة، وتوفر الأسر على حاسوب بمعدل0.53 نقطة، موجة الإنترنت الدولية لكل مستخدم الإنترنت 0.67 نقطة، الاشتراك في الهاتف المحمول 1.00 نقطة، الاشتراك في الهاتف الثابت 1.00 نقطة.

وذكر التقرير أن معظم الناس في المغرب يقولون أنهم “لا يحتاجون للإنترنت”، ولكن تبقى التكاليف أهم سبب للأسر المتبقية بدون انترنيت.

وعلى مستوى المغرب العربي جاءت تونس في الصدارة محتلة المرتبة 96 عالميا لتتقدم على المغرب، فيما جاءت الجزائر ثالثة بعده باحتلالها المرتبة 113 عالميا، بينما احتلت موريتانيا المرتبة 150 عالميا.

وعلى مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، احتلت البحرين قائمة الصدارة باحتلالها المرتبة 27 عالميا، تلتها قطر التي احتلت المرتبة 31 عالميا، ثم الإمارات في المرتبة 32 عالميا، والكويت في المرتبة 46عالميا، ومصر في المرتبة 100 عالميا.

أما على الصعيد العالمي فاحتلت كوريا قائمة المؤشر باحتلاله المرتبة الأولى عالميا، تلتها الدانمارك في المرتبة الثانية، ثم أيسلندا في المرتبة الثالثة، في حين احتلت التشاد ذيل القائمة باحتلالها المرتبة 167.

يذكر أن الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) يعتبر الجهة المختصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابعة للأمم المتحدة، والمؤشرات التي ينتجها تعد مؤشرات مهمة لكل دول العالم، لأنها تعرض تطور ونمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى الدول الأعضاء في الاتحاد من خلال مجموعة من مؤشرات الأداء الكمية التي تجمع بياناتها من الدول، بالإضافة إلى مؤشرات قطاعات أخرى مثل التعليم.

تعليقات الزوّار (0)