متابعة مهاجر تسبب في قتل طالب بأكادير بسبب”نظارات شمسية” 

من المنتظر أن يعرض على أنظار محكمة الاستئناف بمدينة أكادير، قضية مهاجر مغربي متهم بقتل شاب ينحدر من مدينة انزكان وبالضبط حي الجرف، وذلك بعد سوء تفاهم حول نظارات شمسية في ملكية المهاجر، تركها في مقهى خاص بالبلياردو بكورنيش المدينة، وأخدها الشاب الذي يتابع دراسته الجامعية بكلية الاقتصاد بأكادير، وبعد خروجه لحق به المهاجر، وصوب نحوه ضربة أردته قتيلا في الحال.

وتعود تفاصيل الحادث، إلى نهاية الأسبوع الماضي، حين كان المهاجر مع صديق له قادم هو الآخر من الديار السعودية ،في إحدى المقاهي بصدد لعب البلياردو، وبعد خروجهما نسيا نظارات شمسية فوق الطاولة، وشاءت الأقدار أن يدخل الهالك رفقة صديق له، ولمحا النظارات ليلتقطها الهالك بخفة.

وتناول الإثنان مشروبا، وخرجا بعدها للتجول في كورنيش المدينة، وعند عودة المهاجر إلى المكان الذي نسي فيه نظاراته، طالب صاحب المحل بالإطلاع على الفيديو الذي التقطته كاميرات المراقبة، وتمكن من تحديد أوصاف الطالب، وخرج يبحث في المنطقة المجاورة، وتمكن من العثور عليه، وهاجم الهالك و سدد نحوه ضربة قاضية نحو العنق، ليسقط أرضا، وتدخل صديقه وحاول إنقاذه بعملية التنفس الاصطناعي، وتدخلت بعده سائحة لكن كل المجهودات بالفشل ،لكون الطالب أسلم روحه لخالقه.

وفور ذلك تدخلت السلطات الأمنية، وقامت بتوقيف المهاجر وصديقه، وبعد عرضهما على أنظار النيابة العامة تقرر متابعتهما ، وعلمت العمق بأن المحكمة قررت تبرئة أحدهما ومتابعة الثاني، حيث من المنتظر تقديمه لقاضي التحقيق لتعميق البحث معه.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك