https://al3omk.com/314339.html

أوعمو: 6 تحف فنية “نادرة” أبدعها صُناع تيزنيت تعاني الإهمال (صور)

وجه النقيب والمستشار البرلماني نداء إلى جميلة مصلي كاتبة الدولة في الصناعة التقليدية، يدعوها إلى التفكير جديا في تثمين الرصيد الذي أبدعته أنامل يد الصانع التقليدي باقليم تزنيت، وخص بالذكر ستة تحف فنية تبرز هذا المعطى، وهي عبارة عن مفاجآت مهرجان تيميزار للفضة والذي تحتضن المدينة فعالياته منذ 11 سنة، ويتعلق الأمر بأكبر خنجر فضي، وأكبر خلخال وأكبر قفطان مرصع بالحلي وأكبر باب مرصع بالفضة، وأكبر مفتاح فضي، ومفاجأة الدورة الحالية أكبر تاج (المشبوح) والذي تم عرضه بساحة المشور.

وطالب اوعمو من الوزيرة أمس الخميس أثناء مداخلته في ليلة تكريم الصناع التقليديين والتي تقام على هامش افتتاح الدورة 11 لمهرجان تيميزار للفضة، أن تتدخل وتفكر مليا في طريقة مثلى لاستغلال هذه التحف الفنية، والتي تعيش اليوم مشكل التسويق، وللاسف يقول أوعمو مازالت لم تحظ بالعناية اللازمة من طرف المسؤولين على قطاع الصناعة التقليدية وطنيا.

وأشار أوعمو في معرض تدخله إلى أن نداءه الموجه للوزيرة لا يجب اعتباره دعوة لتقديم صدقة أو منح مساعدة مالية لهؤلاء الصناع، وإنما يسير في تجاه منحهم فرصة إبراز هذه التحف النادرة للعالم، ومعها باقي المنتوجات التقليدية بالمدينة، والتفكير جديا في وضع خطة عمل ترتقي بهذه المنتجات.

ولم يفوت أوعمو في مداخلته الفرصة ليتحدث عن المرأة التيزنيتية وعلاقتها بالفضة، يقول في هذا الصدد “أتمنى السيدة الوزيرة أن تقوموا بجولة داخل أسوار المدينة حتى تكتشفوا ما تضفيه هذه الحلي والمنتجات التقليدية، على المرأة بهذا الإقليم من قوة في الجمال والهيبة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك