https://al3omk.com/324318.html

هجومات الرعاة الرّحل تُنتج احتجاجات باشتوكة أيت باها مواجهات سابقة تسببت في سقوط مصابين من ساكنة "اداوكنضيف"

نفذت تنسيقية أدرار سوس ماسة للدفاع عن الأرض وقفة احتجاجية صبيحة اليوم الأحد، أمام مقر عمالة اقليم شتوكة أيت بها، وذلك للتنديد بالهجومات المتكررة للرعاة والرحل، وتوغلهم بالمناطق الجبلية والسهلية، إضافة إلى تعنتهم واختيارهم لأساليب العنف والمواجهة مع الساكنة، مما تسبب في سقوط مصابين في صفوفها، كان آخرها بمنطقة “اداوكنضيف”.

وتندرج الوقفة حسب إفادات استقتها جريدة “العمق” من المتضررين، في إطار عمل التنسيقية النضالي والترافعي، بحيث لبت جمعيات وفعاليات المجتمع المدني بأدرار والسهل، نداءها الذي ضمنته في بلاغ تتوفر العمق على نسخة منه، وطالبت من خلاله ساكنة المناطق المتضررة “من أجل الخروج والانضمام للوقفة، للتعبير الحضاري عن انتهاك الحرمة، وفقدان الكرامة، والإحساس بالدونية والتمييز، والحكرة، والتي تضاف إلى أساليب سابقة تهميشية وتفقيرية لساكنة هذه المناطق”.

وطالبت التنسيقية من جميع فئات ساكنة جبال وسهول شتوكة وأيت بها، المشاركة الحضور بكثافة لإعادة ملحمة 2012 م، وتقديم صورة حقيقية عن معاناة ساكنة هذه المنطقة الصامدة والمناضلة، غير أن العدد الذي سجل حضوره اليوم، لم يكن في مستوى تطلعات المنظمين، وطالب ممثلوا الجمعيات الحاضرة في كلماتهم، من المتضررين التكثل وتعميم نداء التنسيقية داخل الدواوير والمداشر، في المحطات المقبلة، لضمان حضور كل الفئات المتضررة من الرعي والرعاة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك