https://al3omk.com/334106.html

السعودية تستعدد لإطلاق قطار الحرمين السريع أكتوبر القادم

تستعد السعودية لإعطاء الانطلاقة الرسمية لتشغيل قطار الحرمين السريع، أحد أضخم مشاريع النقل العام في المنطقة، في الرابع من أكتوبر القادم لربط محطات مكة المكرمة وجدة ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية والمدينة المنورة.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن وزير النقل السعودي نبيل العامودي، أمس السبت، قوله إن انطلاق تشغيل قطار الحرمين السريع سيكون في 4 أكتوبر المقبل، مؤكدا تجاوز كل الصعوبات التي كانت تعترض فكرة المشروع في السابق.

وأبرز الوزير السعودي أهمية المشروع باعتباره “عنصرا أساسيا في تدعيم البنية المهيئة لاستيعاب النمو المطرد في عدد زوار وقاصدي الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة اللتين تمثلان نقطة البدء والختام، ومساندا خدميا نحو المناطق المحيطة بهما”.

من جهته، استعرض رئيس هيئة النقل العام رميح الرميح، مراحل إنجاز “هذا المشروع الضخم الذي تحول إلى واقع رغم التحديات الفنية واختلاف التضاريس التي تنوعت بين مناطق جبلية، وأراض ساحلية، وأخرى سبخة (مستوية)”.

واعتبر الرميح أن مشروع قطار الحرمين السريع يعد أحد الأذرع الاقتصادية والتنموية التي وضعت خدمة الحجاج والمعتمرين في طليعة أهدافها، بما يحقق لهم أقصى أبعاد الراحة والطمأنينة.

ويطمح مشروع قطار الحرمين السريع إلى “توفير وسيلة نقل آمنة وسريعة للمواطنين والمقيمين وفق المواصفات العالمية، كما يقدم خدمة التنقل للحجاج والمعتمرين بين المدينتين المقدستين خلال مواسم الحج والعمرة”.

وتقع محطة مكة المكرمة عند المدخل الرئيسي للمدينة المقدسة في حي الرصيفة على مساحة تزيد على 503 آلاف متر مربع وتبعد عن الحرم المكي الشريف بنحو أربعة كيلومترات وهي إحدى خمس محطات للركاب يتضمنها مشروع قطار الحرمين السريع في كل من المدينة المنورة وجدة ومطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية.

ويمتد مشروع قطار الحرمين السريع، على طول 450 كيلومترا ويتكون من خط حديدي كهربائي مزدوج يربط بين مكة المكرمة والمدينة المنورة.

ومن المرتقب أن يختصر قطار الحرمين السريع المسافة الفاصلة بين مكة والمدينة بسرعة تصل إلى 300 كلم في الساعة، فيما تبلغ طاقته الاستيعابية 60 مليون راكب سنويا مع تشغيل 35 قطارا بسعة 417 مقعدا للقطار الواحد.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك