https://al3omk.com/340560.html

993 عملية إعدام بالعالم سنة 2017 .. و15 حكما في المغرب 20 دولة إفريقية ألغت العقوبة

كشفت منظمة العفو الدولية عن تنفيذ 993 عملية إعدام في 23 دولة خلال عام 2017، دون أن تشمل هذه الأرقام آلاف عمليات الإعدام التي نُفذت في الصين باعتبار بياناتها تدخلها ضمن خانة “أسرار الدولة”.

وسجل تقرير الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام إصدار المحاكم المغربية لـ15 حكما بالإعدام خلال سنة 2017، مقابل 6 أحكام سنة 2016، مضيفا أنه إلى حدود نهاية شتنبر 2018 أصدرت المحاكم 8 أحكام بالإعدام.

اقرأ أيضا: تخوف حقوقي من عدم إلغاء الإعدام جراء “تصلب” موقف البيجيدي

وأكدت معطيات “العفو الدولية” أن معظم عمليات الإعدام وقعت في إيران والسعودية والعراق وباكستان، داعية لمعاملة السجناء المحكومين بالإعدام بكرامة وإنسانية، واحتجازهم في ظروف تفي بالقوانين والمعايير الدولية.

ورفعت منظمة العفو الدولية– المغرب مذكرة إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني تطالبه من خلالها باللحاق بركب الدول اللاغية لعقوبة الإعدام بالتصويت لصالح القرار المرتقب بشأن الوقف الاختياري لعقوبة الإعدام.

اقرأ أيضا: ائتلاف حقوقي يقرر الاحتجاج أمام البرلمان لإلغاء الإعدام

وأكدت مذكرة منظمة العفو الدولية توصلت جريدة “العمق” بنسخة منها أنه يجب المصادقة على القرار الذي سيتم تقديمه إلى الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة أواخر عام 2018، في أفق اعتماد مشروع قانون بشأن إلغاء عقوبة الإعدام في التشريع والممارسة.

ودعا الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام المغرب بالاقتداء بالدول التي ألغت العقوبة على المستوى القاري، موضحا أن عدد الدول الإفريقية التي ألغت عقوبة الإعدام بلغ 20 بلدا.

اقرأ أيضا: عصبة حقوقية تطالب العثماني بإلغاء عقوبة الإعدام

ولاحظ الائتلاف أن العالم يتجه للتخلص من هذه العقوبة ولو بشكل بطيء، مشيرا إلى إلغاء وإيقاف 142 دولة لعقوبة الإعدام، داعيا  المغرب إلى تصويت الايجابي على القرار الأممي المتعلق بوقف العقوبة، في شهر دجنبر 2018.

وأوصى الائتلاف بتنفيذ التوصيات الصادرة عن هيئة الإنصاف والمصالحة ولاسيما تلك المتعلقة بإلغاء عقوبة، والقيام بتعديلات جوهرية على المشاريع القانونية التي لا تصون الحق في الحياة، أو تبقي على عقوبة الإعدام.

اقرأ أيضا: الـAMDH تستنكر مواصلة الدولة العمل بعقوبة الإعدام وتطالب بإلغائها

وكانت العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان طالبت رئيس الحكومة، بإلغاء عقوبة الإعدام، داعية لجعل اليوم العالمي لمناهضة الإعدام فرصة تاريخية للتعبير عن موقف واضح وصريح من عقوبة الإعدام وإلغاء هذه العقوبة.

يذكر أن التزام المغرب التزم بالوقف الاختياري لعقوبة الإعدام منذ 1993، وخفض عدد الجرائم التي يعاقب عليها بالإعدام في القانون الجنائي.

اقرأ أيضا: وزير العدل: المغرب يتجه إلى إلغاء عقوبة الإعدام بشكل تدريجي

وقد سبق لإدريس بنزكري رئيس المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان السابق، أن أعلن في أبريل 2007 خلال المؤتمر العالمي الثالث لمناهضة عقوبة الإعدام في باريس، أن المغرب سيلغي هذه العقوبة من قانونه الجنائي.

ويحتفل العالم في الـ10 من أكتوبر باليوم العالمي لمناهضة الإعدام، وهو الاحتفال الذي يستعرض فيه المنتظم الدولي والمنظمات العالمية المسار الطويل من النضال والترافع دوليا ومحليا من أجل إلغاء عقوبة الإعدام.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك