https://al3omk.com/356439.html

بعد مراسلتهم لأمزازي .. مبرزو جهة العيون يخوضون إضرابا جهويا يومي 28 و29 نونبر الجاري

قررت اللجنة الجهوية اللجنة الجهوية للأساتذة المبرزين المنضوين تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم العضو في الاتحاد المغربي للشغل بجهة العيون الساقية الحمراء، خوض إضراب جهوي يومي الأربعاء والخميس 28 و29 نونبر الجاري مع تنظيم وقفات احتجاجية أمام مركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا بالعيون تزامنا مع الإضراب.

وقالت الجامعة في بيان توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إن هذه الخطوة تأتي بعد “استنفاذ جميع السبل الكفيلة لإخراج المركز من عنق الزجاجة التي حبس المدير كل العاملين بها”، مشيرة إلى أن رئيس المركز فضل خلق النعرات والتعثرات بدل اشراك الأساتذة وتكوين فريق تربوي منسجم، مما يسئ للمركز والعاملين به، وفق تعبير البيان.

وكانت الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بجهة العيون الساقية الحمراء قد طالبت وزير التربية الوطنية بالتدخل لحل ملف التعويضات عن الساعات الإجبارية لأساتذة مركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا بالعيون والذي استعمل فيه مدير المركز كل وسائل المماطلة والتسويف، وفق ما أوردته النقابة في مراسلة توصلت “العمق” على نسخة منها.

وقالت الجامعة في الوثيقة ذاتها إن مدير المركز إدعى في البداية أن الملفات غير مكتملة، وبأن الميزانية غير موجودة، وبعد رفع الملف للأكاديمية والتي أكدت تخصيصها ميزانية لهذا الغرض، كان الرفض أخر جواب تلقته الجامعة من مدير المركز بخصوص صرف تلك المستحقات، لأنه ينتظر تعليمات أو توصيات كتابية من جهات أخرى، وفق تعبير الوثيقة.

وأوضحت الجامعة أن المسؤول عن المركز رفض صرف مستحقات الأساتذة المتراكمة منذ 2016، بمبررات اعتبرتها الجامعة غير مقنعة وتضر بمصلحة الأساتذة بهذا المركز، مشيرة إلى أن تماطل إدارة المركز ونهجها سياسة اللامبالاة مع المطلب المشروع والعادل للأساتذة سينعكس سلبا على مردوديتهم وعطائهم.

واعتبر التنظيم النقابي ذاته “ممارسات مدير المركز وتنصله من كل التزاماته استخفافا بالمسؤولية واستهتارا وتجاوزا خطيرا في حق الأساتذة، فضلا عن كونها أسلوبا مشينا ولا مسؤولا في التعامل مع الشركاء الاجتماعيين ويؤسس للاحتقان والاحتجاج داخل المركز”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك