https://al3omk.com/360188.html

بوريطة بعد “لقاء جنيف”: المناخ جيد إذا تُرجم إلى إرادة سياسية حقيقية قال إن الروح البناءة شيء جيد لكن لا تكفي

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، إن المناخ الذي مرت فيه أشغال جلستي “لقاء جنيف”، جيد، “لكن إذا تمت ترجمته إلى إرادة سياسية حقيقية للوصول إلى حل”.

وأضاف بوريطة في مؤتمر صحافي على هامش انتهاء أشغال “لقاء جنيف”، اليوم الخميس، إلى أن المغرب يؤكد على أن يكون هناك إعداد جيد للمائدة المستديرة التي ستنعقد في الثلاث أشهر الأولى من 2019، وأن العناصر التي أدت إلى نجاحها يجب أن يتم تعزيزها من خلال جدول الأعمال وحتى من خلال الروح التي سادت.

وشدد بوريطة على أن المغرب أكد في نهاية الاجتماع أن “الروح البناءة هي شيء جيد ولكن لا تكفي، لأنه يجب أن تكون هناك إرادة حقيقية للوصول إلى حل”، مضيفا: “أكيد أن هذه الروح التي سادت هذين اليومين هي مصدر تفاؤل ولكن يجب أن نتأكد هل ستترجم إلى إرادة حقيقية في الاجتماعات المقبلة”.

وتابع وزير السؤون الخارجية والتعاون الدولي، على أن المغرب كما أكد أكثر من مرة يعبتر هذه المائدة المستديرة امتحان هل لدينا الإرادة الحقيقية للوصول إلى حلا أولا، مضيفا أن المغرب ينتظر أن تكون الجولة الموالية قائمة على المناخ المثمر للمضي نحو الحل.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك