العلمي: تنبيه الملك حول المخطط الصناعي مفهوم وأرفض استغلاله
https://al3omk.com/361680.html

العلمي: تنبيه الملك حول المخطط الصناعي مفهوم وأرفض استغلاله قال إنه يتحمل مسؤولية التأخير

عبّر وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي حفيظ العلمي عن رفضه لما أسماه “الاستغلال السياسي” للتعليمات الملكية بشأن مشروع مخطط التسريع الصناعي بجهة سوس ماسة، مؤكدا أن التنبيه الصارم للملك بخصوص التأخر الذي يعرفه المشروع “كان واضحا ومفهوما وأتى في وقته”.

واعترف العلمي في تصريح صحفي توصلت به جريدة “العمق”، بوجود اختلالات وتأخرات في مشروع مخطط التسريع الصناعي بجهة سوس ماسة، مؤكدا أن “رسالة جلالته وصلات وبدأ العمل من أجل تدارك هذا التأخر، والعمل على تجاوزه”، مشيرا أن وزارته قامت بفحص جميع الخطوات التي تمت في المشروع.

وكشف العلمي ضمن التصريح ذاته، بأنه تم مؤخرا عقد اجتماع بين جميع الأطراف الموقعة على المشروع بما فيها على صعيد الجهة، مشيرا أنه تمت مباشرة العمل “باش نكونو عند حسن ظن جلالته، وباش نتحملو مسؤولياتنا ونعالجو مكامن الخلل، ونقومو بتعديل الأخطاء، وباش نكونو في مستوى تطلعات ساكنة جهة سوس”.

وأكد الوزير بأن جهة سوس ماسة ستفتخر بمشروع من حجم مخطط التسريع الصناعي، مشيرا إلى الأخير سيجلب استثمارات مهمة وسيخلق الآلاف من فرص الشغل، معبرا عن رفضه استغلال مسألة تتعلق بنمو وتقدم الوطن لأغراض سياسية بعيدة كل البعد عن هدف خدمة الوطن والعمل على إعطاء مواطنيه ما يستحقون من تنمية وتقدم.

وشدد الوزير العلمي على أنه لا يقبل بأي مزايدة على الإطلاق في موضوع مخطط التسريع الصناعي، معتبرا أن تنبيه الملك بخصوص الأشياء غير الصالحة التي لاحظها في المشروع والتي تعرقل سير عمله، يدخل في إطار صلاحياته ومسؤولياته في تنبيه وزراء حكومته في حال وجود خلل في أي مشروع كيفما كان.

وتأطيره وسهره على إنجاح مسار التنمية ديال بلادنا، نبهنا لهاذا الأمر، وحنا كنتحلمو مسؤوليتنا فيما يخص هاد التأخير اللي وقع، وسنعمل على معالجة الأخطاء التي تمت الإشارة إليها.

وأبرز أن تنبيه الملك يأتي أيضا في إطار تأطيره وسهره على إنجاح مسار التنمية في المغرب، مؤكدا أنه يتحمل مسؤولية التأخير الذي حصل وسيعمل على معالجة الأخطاء التي تمت الإشارة إليها، متحدثا في السياق ذاته بلغة صارمة عن أنه لن يقبل من أي طرف، كيفما كان، أن يستغل مسألة تتعلق بتعليمات ملكية ضمن أغراض سياسوية.

وأضاف: “شِي نَوعيّة دْيَال السياسيين اللِّي كَايْحَاوْلُو يْدخْلُوا على الخط، خَاصّهُم يْعْرْفُو أن لا مكان لمحاولاتهم، وأن تعليمات الملك محمد السادس الصائبة غَادِي نطْبْقُوها بِكُل صَرَامَة”، وفق تعبيره.