https://al3omk.com/395926.html

نقابتان تعلنان إضرابا لـ7 أيام بجماعة دمنات.. والرئيس يوضح للمطالبة بتعويضات عن الاعمال الشاقة والملوثة

عاد المكتبان النقابيان بقطاع الجماعات الترابية المنضويان تحت لوائي الاتحاد المغربي للشغل والكنفدرالية الديمقراطية للشغل بدمنات لإعلان برنامج نضالي تصعيدي للمطالبة بصرف تعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة للموظفين الذين كانوا يستفيدون منها لأزيد من 10 سنوات.

وفي هذا السياق، دعا المكتبان النقابيان عموم الموظفين والموظفات بجماعة دمنات إلى خوض إضراب يومي 12 و13  مارس الجاري مصحوبا بوقفة احتجاجية داخل مقر الجماعة خلال اليوم الأول من الإضراب.

كما قرر المكتبان النقابيان خوض إضراب أيام 20، 21، 26، 27، 28 مارس الجاري إذا لم يتم إيجاد حل نهائي لهذا الملف واستفادة الموظفين من هذه التعويضات معتبرين إياها حقا مكتسبا لا تراجع عنه، محملين المسؤولين الإقليميين والمحليين ما ستؤول إليها الأوضاع لاحقا في حالة عدم الاستجابة لمطالبنا.

وفي تصريح لرئيس جماعة دمنات خص به جريدة العمق أكد على أن التعويضات عن الاعمال الشاقة والملوثة التي تتحدث عنه النقابتان تصل مستحقيها الذين يشتغلون في مجالات النظافة والنجارة والكهرباء والعمال المكلفون بصيانة قنوات الصرف الصحي والبالغ عددهم 46 موظفا.

يشار إلى أن الموظفين المحتجين كانوا قد دخلوا أول أمس الثلاثاء في اعتصام داخل مقر الجماعة، رافعين شعارات من قبيل “ما مفاكينش ما مفاكينش على التعويض مامفاكينش”، “بالوحدة والتضامن اللي بغيناه يكون يكون”، “المشاكل قائمة والسلطات نائمة” للمطالبة بهذه التعويضات التي اعتبروها خطا أحمر لا يجوز تجاوزه.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك