https://al3omk.com/444984.html

العطش يقتل طفلا بزاكورة تاه في صحراء “امحاميد الغزلان” يبلغ من العمر 13 سنة

أفاد مصدر مطلع لجريدة “العمق”، أن طفلا يبلغ من العمر 13 سنة، قد توفي أول أمس الاثنين، نتيجة الجوع والعطش بعد أن تاه في صحراء “امحاميد الغزلان” بالضبط بمنطقة “عروق الشكاكة” نواحي زاكورة.

وأضاف المصدر ذاته، أن الطفل “عادل، ش” كان يعمل رفقة 4 آخرين بخيمة متنقلة “بيفواك” وسط صحراء “امحاميد الغزلان”، قبل أن يقررا العودة إلى حي “أمزرو” حيث يسكنون بمركز زاكورة.

وأوضح مصدر الجريدة، أن صاحب المشروع السياحي تركهم بدون زاد ولا ماء مدة طويلة دون أن يتفقدهم، ما دفع بهم إلى التوجه إلى منازلهم مشيا على الأقدام، قبل أن يتوه الطفل “عادل” عن الطريق ويلقى مصرعه.

وأشار إلى أن الثلاثة الآخرين عثر عليهم أحد الكسابة من رحل قبيلة “اعريب” وهم يصارعون للبقاء، حيث أخبروه بأن طفلا رابعا كان معهم قد تاه عن الطريق، قبل أن ينخرط أبناء المنطقة في البحث عنه ليجدوه قد فارق الحياة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك