سياسة

منيب: “ضرب” الحريات في المغرب جعل المواطن يلجأ للملك مباشرة

17 يناير 2020 - 09:00

سعيدة مليح

قالت الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب، إنه “بسبب ضرب الحريات في المغرب، أصبح المواطن العادي يلجأ لأعلى سلطة في البلاد مباشرة، وهو الملك محمد السادس”، مشيرة إلى أن “الأوضاع زادت صعوبة وتأزما بعد 2015″، وفق تعبيرها.

وأضافت منيب، خلال ندوة صحفية لتقديم مذكرة حزبها حول النموذج التنموي، أمس الخميس، بالقول: “عارفين بأنه دائما كانت تقام لجان، لها خدمات مخزنية، حتى في لحظات حرجة في البلاد في سنوات 1981 و1991، تعمل على “شوية الدولة وشوية الخوصصة””.

وأشارت إلى أن “الاختيارات التي مورست أدت إلى توسيع الشرخ الاجتماعي، بشكل أصبح يهدد التماسك الاجتماعي، وكذلك السلم داخل الوطن”.

واعتبرت منيب أن “كل المحطات التي مر بها المغرب في 1965 وبداية السبعينات مع المغربة، الذي منه استفاد هو رأسمال الدولة، وتقول الوثائق إن 36 أسرة فقط هي التي استفادت من المغربة”.

وعن متصور الحزب الاشتراكي الموحد للنموذج التنموي، نوهت منيب بكونه “جد متقدم، ويشجع على البحث الجامعي، ويسعى لبناء جديد للمدرسة العمومية التي تبني الإنسان”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

شبيبة الـPPS تطرد 10 من قادتها بعد دعمهم لحركة داخلية تدعو لاستقالة بنعبد الله

سياسة

أخنوش يسلم ولي العهد السعودي رسالة خطية من الملك محمد السادس

سياسة

برلمانية “فيدرالية اليسار”: لا يعقل أن التلقيح اختياري والجواز إجباري (فيديو)

تابعنا على