ابتدائية تارودانت تصدر حكمها بحق الأستاذ المتهم بتعنيف تلميذته مريم

27 يناير 2020 - 21:15

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة تارودانت، ليلة اليوم الإثنين، بحق الأستاذ المتهم بتعنيف التلميذة مريم، بعشرة أشهر حبسا، منها أربعة أشهر حبسا نافذا، والباقي مع إيقاف التنفيذ، إلى جانب تعويض مدني بـ40 ألف درهم (4 ملايين سنتيم).

ويأتي الحكم الابتدائي بعد الجلسة الأولى التي انعقدت يوم الاثنين الماضي، حيث قرر حينها القاضي تأجيلها إلى اليوم الاثنين 27 يناير، بعدما استمع إلى كل الشهود من تلاميذ وبعض من ساكنة الدوار التي تقطن بها التلميذة وتتابع بها دراستها.

وفي تعليق له على المحاكمة، وقبل النطق بالحكم بساعة، قال محامي الأستاذ إن “الملف في جوهره تشوبه تناقضات، خاصة شهادة التلاميذ وساكنة الدوار”، واعتبره “فارغا ولا يستدعي كل هذه الهالة الاعلامية”، مشيرا إلى أن “مكان الأستاذ الطبيعي هو القسم وليس أسوار السجن”.

من جانبها، تمسكت أسرة التلميذة مريم بحق ابنتها، وطالبت بتعويض مادي، كما اعتبرت الهالة السوداء الناتجة عن ضربة فوق الرأس، خطرا على مستقبل التلميذة، وفق تعبيرها.

وبخصوص الملف الطبي، فقد أشرف الوكيل العام لمحكمة الإستئناف بمدينة أكادير، شخصيا، على سير التحقيق الأولي، حيث استقبل في مكتبه الطفلة ووالدها وعمها، وأمر بإجراء بحث قضائي، قبل أن تحرك النيابة العامة المتابعة القضائية، وتقوم بوضع الأستاذ تحت تدابير الحراسة النظرية.

وتعود تفاصيل القضية، إلى يوم الثلاثاء 7 يناير الجاري، حين عادت التلميذ مريم إلى منزل أسرتها وهي تحمل بين عينيها كدمات سوداء، حيث وجهت الأسرة أصبع الاتهام للأستاذ، هذا الأخير نفى الاعتداء على الطفلة جملة وتفصيلا، مما دفع بالنيابة العامة إلى تحريك المسطرة القضائية لتحديد المسؤوليلات.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

عدد مصابي كورونا بالمغرب يلامس 30 ألفا.. و14 وفاة جديدة (فيديو)

البحث عن 20 تقنيا للعمل بميناء طنجة

بالفيديو… الملك محمد السادس يؤدي صلاة العيد وينحر الأضحية

أنابيك تعرض 23 منصب شغل في تخصصات مختلفة

البحث عن 30 عاملا في مجال السيارات بطنجة

تابعنا على