رسميا.. اختيار الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية بعد سحبها من مراكش

15 فبراير 2020 - 06:30

أعلنت لجنة عواصم الثقافة الإفريقية، اليوم السبت، رسميا، عن اختيار مدينة الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية برسم 2020-2021.

قرار اللجنة باختيار مدينة الرباط جاء عقب اجتماعها في مطلع فبراير الجاري بمقر منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة-إفريقيا بالرباط، لبحث شروط الاحتفاء بعواصم الثقافة الإفريقية بالمغرب بعد تراجع مدينة مراكش عن احتضان التظاهرة.

اللجنة قالت في بلاغ لها، إنها ناقشت خلال هذا الاجتماع مميزات ترشيح الرباط لاحتضان التظاهرة والشروط التي يتعين عليها توفيرها لتكون مرآة للثقافة الإفريقية خلال 2020-2021.

وقد تم تشكيل فريق عمل للانكباب على البرمجة العامة للفعاليات والأنشطة التي ستيمز هذه التظاهرة.

وكانت مدينة مراكش قد أعلنت عدم احتضانها “عاصمة الثقافات الإفريقية” الذي سبق أن صوت عليها لتكون أول عاصمة ثقافية بالقارة السمراء خلال فعاليات مؤتمر “أفروسيتي” السنة الماضية، فيما عبر الأمين العام للمدن والحكومات المحلية المتحدة في إفريقيا جان بيير إلونغ مباسي عن صدمته من الخبر.

وعن دواعي نقل عاصمة الثقافة الإفريقية في آخر اللحظات إلى الرباط، أرجع وزير الثقافة والشباب والرياضة الحسن عبيابة ذلك إلى “اعتبارات تقنية وتدبيرية لتوفير إمكانيات وفرص نجاح تظاهرة من هذا الحجم تتميز بمشاركات دولية”، على حد قوله.

وأوضح عبيابة في لقاء صحافي، “أن المغرب لديه برنامجا ثقافيا دوليا يمكن أن تستضيفه أي مدينة من مدن المملكة”، مشددا على أن احتضان تظاهرة إفريقية في أي مدينة مغربية هو مكسب للمملكة.

من جهته، قال عمدة مراكش محمد العربي بلقايد في تصريحات إعلامية إن القرار تم اتخاذه على مستوى السلطات المركزية وليس في المدينة، وأرجع السبب الرئيسي في ذلك إلى “الضغط الذي تعانيه مدينة مراكش منذ احتضنتها لمؤتمر الأطراف للمناخ كوب22”.

الأمين العام للمدن والحكومات المحلية المتحدة في إفريقيا قال في تصريح إعلامي، حسب مصادر فرنسية، “يؤسفني أن أعلن لكم أنه تقرر بعد عدة أشهر من الإعداد المكثف، انسحاب المدينة الحمراء لصالح الرباط”.

وعبر عن أسفه لـ”عدم تلقي أي رد حول الظفر بالرعاية السامية لعاصمة الثقافات الإفريقية”، مشددا على أن “الشركاء الافارقة يعرفون جيدا الإجراءات وقد تم تقديم الملفات كما يجب أن تكون دون نتيجة”.

الرئيس الفخري للجنة “مراكش2020” ماحي بنبين، وصف الخطوة بـ”القرار غير المفهوم”، وذلك في تدوينة له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وكانت مدينة مراكش قد اختيرت عاصمة لإفريقيا الثقافية لسنة 2020، باعتبارها واجهة حضرية لإفريقيا وبالنظر لإسهامها في تعدد التعبيرات الثقافية الإفريقية، وكان ينتظر أن يتم إعطاء الانطلاقة فعليا لتظاهرة الجمعة المقبل بكرنفال ثقافي، قبل أن يستجد قرار نقل الحدث إلى الرباط وسحبه من مراكش دون سابق إنذار.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أساتذة متعاقدون يهددون بمقاطعة امتحانات البكالوريا .. هذه أسبابهم

البحث عن 20 ممرضة ببرشيد

أنابيك.. 43 فرصة شغل في تخصصات مختلفة

تابعنا على