إصابات كورونا بشرق المتوسط تتجاوز المليون .. وانخفاض كبير في أوروبا

30 يونيو 2020 - 11:00

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد الإصابات بوباء كوفيد-19 في منطقة شرق المتوسط تجاوز مليوناً، وأبدت المنظمة قلقها لزيادة عدد المصابين في الإقليم الذي يضم 22 دولة، في وقت تشهد أوروبا “انخفاضاً كبيراً” في عدد الحالات، وأضاف البيان “تشعر المنظمة بالقلق إزاء انتشار المرض في البلدان التي مزقتها الحروب، مثل سوريا واليمن وليبيا”.

ونقل البيان عن أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، قوله “بينما تبدأ المتاجر والمطاعم والمساجد والشركات والمطارات والأماكن العامة الأخرى في فتح أبوابها، علينا أن نكون أكثر يقظة وحذراً من أي وقت مضى”، وأضاف “يشهد عدد من البلدان التي ترفع القيود زيادة ملحوظة في عدد الحالات، ما يدل إلى الحاجة للتعجيل بتدابير الاستجابة في مجال الصحة العامة”.

وفي إيران، أعلنت السلطات الصحية أمس الاثنين، تسجيل 162 وفاة جديدة بفيروس كورونا، وهي أعلى حصيلة يومية للوفيات منذ بدء تفشي الوباء في البلاد في فبراير (شباط) الماضي.

وقبل الأرقام الأخيرة المعلنة كانت أعلى حصيلة يومية للوفيات على الأراضي الإيرانية قد سُجّلت مطلع أبريل الماضي، حين أُحصيت 158 وفاة في يوم واحد، في بلد هو الأكثر تضرراً من الوباء في الشرق الأوسط.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، سيما سادات لاري في مؤتمرها الصحافي اليومي المتلفز إن “هذا الارتفاع (في عدد الوفيات) هو انعكاس في الواقع لأدائنا الشامل، إن كان على مستوى إعادة فتح الاقتصاد أو على على مستوى احترام المعايير الصحية”.

وترفع هذه الأرقام الحصيلة الإجمالية لوفيات كوفيد-19 على الأراضي الإيرانية إلى 10 آلاف و670، وفق المتحدثة.

وأعلنت سادات لاري أنه تم تسجيل 2536 إصابة إضافية بالوباء في الساعات الـ 24 الأخيرة، ما يرفع إلى 225 ألفاً و205 حالات، الحصيلة الإجمالية لإصابات كوفيد-19 في إيران.

أما الصين التي ظهر فيها “كورونا” لأول مرة، فقد قالت لجنة الصحة الوطنية اليوم الثلاثاء إن البلاد سجلت 19 إصابة جديدة بالفيروس ارتفاعاً من 12 في اليوم السابق فيما لم تسجل أي وفاة جديدة.

وأضافت اللجنة في بيان أن سبع إصابات من بين الحالات الجديدة كانت في بكين. وأعلن البر الرئيسي الصيني عن أربع حالات من دون أعراض وتأكدت إصابتها بالفيروس.

وقالت اللجنة إن العدد الإجمالي لعدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في البر الرئيسي بلغ 83531 حتى 29 يونيو.

وفي البرازيل، قالت وزارة الصحة البرازيلية إن البلاد سجلت 692 وفاة جديدة بفيروس كورونا الاثنين ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الوفاة الناجمة عن المرض في البرازيل إلى 58314.
وارتفع إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس بواقع 24052 إلى مليون و368195 حالة لتصبح البرازيل ثاني أكثر الدول تضرراً بالجائحة بعد الولايات المتحدة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مرفأ بيروت

من جورجيا إلى موزمبيق .. وثائق ومعلومات تكشف ملابسات انفجار بيروت الضخم

انفجار بيروت.. حكومة لبنان تعلن حالة الطوارئ بالبلاد وتفرض إقامة جبرية على مسؤولين

محافظ بيروت: خسائر الانفجار تصل إلى 5 مليارات دولار

الرئيس الفرنسي يزور لبنان بعد انفجار بيروت

مرفأ بيروت

أزيد من ربع مليون لبناني بلا مأوى بعد انفجار بيروت .. ومحافظ المدينة: الوضع كارثي

تابعنا على