أخبار الساعة

البيجيدي يطلق حملته الانتخابية بتطوان ويعتز بحصيلته في تدبير جماعات الإقليم (صور)

26 أغسطس 2021 - 14:10

أعلن حزب العدالة والتنمية بمدينة تطوان، صباح اليوم الخميس، عن إطلاق حملته الانتخابية بالإقليم، مراهنا على الحفاظ على ما حققه الحزب في الاستحقاقات الانتخابية الماضية، من خلال الظفر بمقعد برلماني والاستمرار في رئاسة جماعة تطوان وباقي الجماعات القروية التي يترأسها حاليا.

ففي المقر الإقليمي للحزب وسط تطوان، أعطى الكاتب الإقليمي للبيجيدي عبد الكريم زكرياء، الانطلاقة العملية للحملة الانتخابية بدائرة تطوان، في أولى أيام الحملة الانتخابية التي تستمر أسبوعين، وسط حضور مرشحي وأعضاء الحزب على مستوى الجماعات القروية بالإقليم.

وكيلة اللائحة التشريعية لحزب العدالة والتنمية بدائرة تطوان، أمينة بن عبد الوهاب، أوضحت في كلمة لها، أن حصيلة المحلية والتشريعية للحزب على مستوى تطوان كانت “مشرفة جدا”، مشيرة إلى أن الحصيلة موثقة ومتوفرة رقميا وورقيا، ورهن إشارة الناخبين والناخبات.

وقالت بن عبد الوهاب، إن الحملة الانتخابية لـ”المصباح” ستكون “نظيفة وهادفة وستستهدف المواطنين بدون أموال”، مشددة على أنه “حملة ضمير ومسؤولية”، مضيفة أن الحزب يشتغل بشعار “مصداقية ديمقراطية تنمية” من أجل رفع ثقة المواطن في البلد ومؤسساته.

من جانبه، قال البرلماني محمد إدعمار، وكيل اللائحة الجهوي للحزب ووصيف وكيلة اللائحة البرلمانية، ورئيس جماعة تطوان، إن أمينة بن عبد الوهاب “لن تغير رقم هاتفها وستبقى ملتزمة بالتواصل مع الساكنة، وتعد بأن مكتبها سيظل مرتبطا بانشغالاتهم من أجل تمثيلهم أحسن تمثيل”.

بدوره، أوضح عبد السلام أخريف، رئيس جماعة بني ليث ومرشح اللائحة التشريعية بدائرة تطوان، أن الصدق والمعقول منحه الفوز الكاسح بدائرته في الانتخابات السابقة، مشددا على أن النية الحسنة والقرب من المواطنين هي التي تجلب النصر دوما.

وشدد أخريف، على أن التوصل مع السكان وخدمتهم والسهر على قضاء حوائجهم وبذل الغالي والنفيس من أجل ذلك، هو هدف مناضلي المصباح، مضيفا: “نحن لا نُباع ولا نشترى ولا نعطي الأموال لكسب الأصوات، بل نحصل عليها بثقة واقتناع المواطنين”.

وتابع قوله خلال اللقاء ذاته: “تركنا البصمة في العالم القوري من خلال هذه المسؤولية التي تحملناها، ونؤكد أننا أنهينا هذه الولاية بضمير مرتاح بعد جهود وتحركات في خدمة الساكنة طيلة 6 سنوات”، معتبرا أن الصدق هو رأسمال المرشحين المعقولين، وفق تعبيره.

كما أشار عبد الحي بخات، رئيس جماعة جبل الحبيب ومرشح اللائحة التشريعية للحزب بدائرة تطوان، إلى أن “المصباح” لا زال قويا وتوهجه وعافيته قائمة بالرغم من مجموعة من الأكاذيب والإشاعات، بحسب قوله.

وأشار المتحدث بالقول: “تأكد اليوم أن حزب العدالة والتنمية لا زال قويا وسيقول كلمته في الانتخابات المقبلة، والدليل هوهذا الحضور القوي لشباب العالم القوي في الحملة الانتخابية للحزب، لم يسبق له مثيل على مستوى إقليم تطوان”.

يُشار إلى أن حزب العدالة والتنمية زكى أمينة بن عبد الوهاب، وكيلة اللائحة التشريعية بتطوان، يليها على التوالي محمد إدعمار وعبد الحي بخات وعبد السلام أخريف ثم سعيد الغريب.

كما زكى الحزب محمد أدعمار وكيلا للائحة الجهوية، وفاطمة النار وكيلة للائحة النسائية الجهوية، فيما منح التزكية لعادل بنونة في اللائحة الجماعية، إلى جانب نجاة حمرية وكيلة للائحة النسائية الجماعية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أخبار الساعة

أمن طنجة يقدم تفاصيل فيديو “اختطاف” شخص داخل سيارة بطنجة

أخبار الساعة

“الإيسيسكو” تتوج بدرع المجلس الأعلى للجامعات المصرية

أخبار الساعة

المغرب يجهض عملية تهريب دولي للأقراص المخدرة باستعمال طائرة مسيرة

تابعنا على