مجتمع

السلطات تقرر إغلاق المدرسية الإسبانية بالرباط بسبب ارتفاع حالات “كورونا”

قررت السلطات المغربية إغلاق المدرسة الإسبانية بالرباط بسبب ظهور عدد من الحالات المصابة بفيروس كورونا.

وحسب بلاغ للمدرسة الإسبانية، فقد تم تسجيل ارتفاع في عدد الحالات الإيجابية لفيروس كورونا بعد عطلة رأس السنة، مضيفة أنها قامت بإغلاق السلطات المغربية بشكل عاجل وطبقا لتعليمات وزارة التربية الوطنية والتعليم.

وأشار المصدر ذاته إلى إجراء فحص شامل لجميع أساتذة وموظفي المدرسة ليتم إحصاء الحالات الجديدة، قبل أن تقرر السلطات المغربية الانتقال إلى نمط التدريس عن بعد في الفترة الممتدة بين 10 و16 يناير الجاري، فيما أكدت المدرسة الإسبانية أن الهدف من هذا الإجراء هو الحماية من الإصابة بالعدوى وضمان استمرارية الدراسة.

وكانت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، قررت إغلاق كل قسم دراسي يسجل 3 إصابات أو أكثر بفيروس “كوفيد 19″، وإغلاق كل مؤسسة تعليمية تُسجل فيها عشر إصابات أو أكثر، خلال أسبوع واحد، مع اعتماد نمط التعليم عن بعد خلال نفس الفترة، وذلك بتنسيق مع السلطات المعنية.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ سابق لها، أن اعتماد التعليم عن بعد سيتم في حالة إغلاق الفصل الدراسي أو المؤسسة التعليمية طبقا لما هو منصوص عليه في البروتوكول الصحي للمؤسسات التعليمية، أو في الحالات الحرجة التي توصي فيها السلطات المختصة بتعليق الدراسة الحضورية.

وأشارت وزارة التربية الوطنية إلى أن اعتماد النمط التربوي بالتناوب الذي يزاوج بين التعلم الحضوري والتعلم الذاتي المؤطر من طرف الأساتذة، سيتم في الحالات التي تستوجب تطبيق التباعد الجسدي في الفصول الدراسية، وتفويج التلاميذ.

وأضافت بأنها ستسهر على الحرص على الالتزام الصارم والدقيق بالإجراءات الوقائية الصحية من طرف جميع المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية، تزامنا مع اعتماد “تدبير القرب” بتنسيق مع السلطات الترابية والصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.