سياسة

بناء مطرح جديد للنفايات بالبيضاء.. الحيا: كان يجب توقيع اتفاقية توضح التزام الداخلية (فيديو)

06 مايو 2022 - 23:00

وافقت أغلبية مجلس جماعة الدار البيضاء خلال الدورة العادية لـ5 ماي، على اقتناء قطعة أرضية ذات الرسم العقاري عدد 2295/44 مساحتها حوالي 260 هكتار من أجل إحداث مركز لتثمين ومعالجة النفايات المنزلية والمشابهة لها بتراب عمالة إقليم مديونة.

وتم تمرير النقطة 21 بتصويت أغلبية الأعضاء، فيما امتنع فريق العدالة والتنمية الذي تمسك بالاطلاع على الوثائق المتعلقة باقتناء الأرض التي من المقرر أن تدفع ثمنها وزارة الداخلية من خلال المديرية العامة للجماعات المحلية بميزانية مشتركة مع الوزارة الوصية على قطاع البيئة.

في هذا الصدد، صرح عضو فريق حزب العدالة والتنمية، مصطفى الحيا، أن “المعطيات المتعلقة باقتناء 260 هكتار لبناء مطرح جديد بمديونة غير واضحة”، مشددا على أنه “لا تتوفر أي وثيقة تتعلق باقتناء الداخلية لهذه البقعة الأرضية”.

وشدد الحيا في تصريحه لجريدة “العمق”، أنهم امتنعوا عن التصويت على هذه النقطة، “لأنهم رأوا أن الأرض المزمع اقتناؤها جزء كبير منها سلالية وجزء آخر تمتد عليه غابة، وهنا كان على مجلس الجماعة أن يراعي لوثائق التعمير والنظر في مدى إمكانية إقامة مطرح جديد من عدمه بتلك الأرض المزمع شراؤها خلف المطرح القديم”.

وأبرز الحيا أن فريق العدالة والتنمية المعارض بمجلس جماعة الدار البيضاء، “رحب بتدخل وزارة الداخلية عبر المديرية العامة للجماعات الترابية لاقتناء هذه البقعة الأرضية لبناء مطرح جديد يحل مشاكل النفايات المنزلية والمشابهة لها بشكل دائم لصالح الدار البيضاء”، مردفا “لكنه على الأقل كان يجب توقيع اتفاقية توضح الالتزام الحقيقي لوزارة الداخلية”.

وفي تصريح سابق، كشف رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس جماعة الدار البيضاء، عبد الصمد حيكر، أن النقطة 21 المدرجة في جدول أعمال دورة المجلس الجماعي لـ 5 ماي 2022، والمتعلقة بالدراسة والتصويت على اقتناء قطعة أرضية من أجل إحداث مركز لتثمين ومعالجة النفايات، لم تتضمن “أية إشارة إلى وزارة الداخلية ولا إلى المديرية العامة للجماعات الترابية”.

اقرأ أيضا: اقتناء 260 هكتار لإقامة مطرح جديد يؤجج الصراع بين أغلبية ومعارضة جماعة البيضاء

من جانبه، صرح نائب عمدة الدار البيضاء المكلف بقطاع النظافة أحمد أفيلال، أن المديرية وعدت باقتناء بقعة لبناء مطرح للنفايات المنزلية مباشرة بعد عملية التصويت خلال دورة ماي، مؤكدا أن “الجماعة كانت تحمل هم اقتناء هذه البقعة لحل مشاكل النفايات من ميزانية منهكة، لكن بما أن المديرية العامة للجماعات المحلية اقترحت التكفل بهذه القضية، فيجب مساندتها”.

ومن المقرر، أن تباشر المديرية العامة للجماعات المحلية عملية اقتناء البقعة الأرضية خلف المطرح القديم للمديونة لبناء مطرح جديد دائم، خلفا للمطرح المؤقت المزمع انتهاء العقد المتعلق بكراء البقعة الأرضية المخصصة له بعد انتهاء ثلاث سنوات.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

باميون يتهمون وهبي بالإساءة للحزب ويطالبونه بالاستقالة من الوزارة أو الأمانة العامة

عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي سياسة

لفتيت: تشديد العقوبات في قانون التبرعات هدفه سد الطريق على مرتزقة العمل الخيري

سياسة

حموني يسائل وهبي عن تقدم مسار إلغاء عقوبة الإعدام بالمغرب

تابعنا على