سياسة

معارضة البيضاء تحرك “لجنة الحقائق” لتقصي “اختلالات” مركب محمد الخامس

طالبت فرق المعارضة بمجلس جماعة الدار البيضاء، بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق للوقوف على الاختلالات التي طبعت تأهيل وتدبير المركب الرياضي محمد الخامس.و دعت فرق أحزاب العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي والحزب الاشتراكي الموحد وجبهة القوى الديمقراطية، إلى إدراج نقطة تشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول مركب “دونور” الرياضي، ضمن جدول أعمال الدورة المقبلة لمجلس الجماعة.

وأكدت معطيات جريدة “العمق”، أن رئيسة مجلس جماعة الدار البيضاء نبيلة الرميلي، استجابت لطلب المعارضة، التي تستعد للاتفاق على تفاصيل تشكيل اللجنة وتحديد أفرادها، الذين ينتظر أن يكون جلهم رؤساء فرق المعارضة، للوقوف على ما وصفته مصادر “العمق” بـ”اختلالات تأهيل وتدبير المركب الرياضي”.

وأشارت المصادر من المعارضة، إلى “أنه لا يعقل أن تكون الدولة قد خصصت 220 مليون درهم لشركات التنمية المحلية الدار البيضاء للتهيئة وشركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات، ثم عقد اتفاق جديد مع شركة أخرى بمبلغ 250 مليون درهم لفائدة الشركة الوطنية لإنجاز وتدبير المنشآت الرياضية “سونارجيس” وتمرير الأمر بدون تقصي للحقيقة”.

وأوضحت المصادر ذاتها لجريدة “العمق”، أن لجنة تقصي الحقائق، “هدفها الوقوف عند الغلاف المالي الذي خصصته الدولة لشركات التنمية المحلية وعند الأشغال التي تم إنجازها من خلاله وما تم إغفاله، ثم التحقق من نواقص ما خلفته شركات التنمية المحلية”.

وحلّت الشركة الوطنية لإنجاز وتدبير المنشآت الرياضية “سونارجيس”، محل شركات الدار البيضاء للتهيئة في التأهيل ومحل شركة “كازا ايفنت في التدبير”، التي تواصل أشغال تهيئة وتأهيل مركب محمد الخامس الرياضي لاستقبال فعاليات كأس افريقيا 2025.

في غضون ذلك،أكد يوسف بلقاسمي، رئيس الإدارة الجماعية للشركة الوطنية لإنجاز وتدبير المنشآت الرياضية “سونارجيس”، أن هذه الأخيرة تعمل على أن يكون مركب محمد الخامس جاهزا في نهاية السنة الحالية، مشيرا إلى أن البيضاويين سيكونون سعداء بالنتيجة النهائية بعد نهاية الإصلاحات.

وأوضح بلقاسمي، في ندوة نظمتها مجلة “la vie éco” بالدار البيضاء، أن الأشغال والإصلاحات بمركب محمد الخامس تسير بوتيرة متسارعة حتى يكون الملعب جاهزا في نهاية السنة الحالية أو بداية سنة 2025 كأقصى تقدير، ملفتا أن التغييرات ستشمل المظهرين الخارجي والداخلي خاصة مستودعات الملابس والفضاءات المخصصة لوسائل الإعلام مع الاحتفاظ بالسعة الجماهيرية نفسها.

وأضاف المتحدث ذاته أن مركب محمد الخامس سينظم إلى جانب 5 ملاعب أخرى نهائيات كأس أمم إفريقيا التي ستنظم في المغرب سنة 2025، وهو يخضع مثل باقي هذه الملاعب لإصلاحات وإعادة تأهيل، ليصبح محترما لشروط ومعايير الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *