منوعات

فسيفساء نادرة لـ “إله البحر” في تركيا

عثر خبراء آثار أتراك على أرضية فسيفسائية تجسد “بوسيدون” إله البحر عند اليونانيين القدماء، خلال أعمال تنقيب في ولاية أضنة جنوبي البلاد.

وخلال أعمال البحث والتنقيب في المدينة التاريخية المعروفة بـ “إيغيا”، ببلدة “يومورطالق” بالولاية، اكتشف الخبراء، الفسيفساء التي تتميز بـ”جمال نادر” في قسم الاسترخاء، بأحد الحمامات التي تعود للعهد الروماني.

وعلى الرغم من سوء حالة الجزء السفلي للفسيفساء، تمكن الخبراء من فك طلاسم جملة إغريقية مفادها “إلى جميع المغتسلين .. تحية لكم”.

وفي حديث لـ”الأناضول”، أوضح “صبري تاري” مدير السياحة والثقافة بالولاية، أن تاريخ مدينة إيغيا التاريخية، يمتد إلى العصر الثاني قبل الميلاد، حيث كانت مركزا عسكريا مميزا في العهد الروماني لاحتوائها على قاعدة بحرية، فضلا عن اشتهارها بمراكزها الصحية”.

وأشار تاري، أنها ليست المرة الأولى التي يكتشفون فيها آثارا مميزة تعود لحقب قديمة قائلا “اكتشفنا سابقا في نفس المدينة العتيقة، فسيفساء أخرى تجسد إله الحب إروس عند اليونانيين القدماء “.

من جانبه قال “نديم درويش أوغلو” وكيل مدير متحف أضنة، “نولي أهمية كبيرة إلى التنقيب عن الحفريات بولايتنا، وتمكنا كثيرا من اكتشاف فسيفساءات نادرة، ما أسهم بشكل بارز في ارتفاع عدد السائحين القادمين إلى مدينتنا”.