رئيسة البرازيل تقترح تنظيم استفتاء شعبي

18 أغسطس 2016 - 01:09

أعلنت ديلما روسيف، الرئيسة البرازيلية التي تم تعليق مهامها مؤقتًا، عزمها إجراء استفتاء شعبي قبل المصادقة على إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، في حال عودتها لمنصبها مرة أخرى.

وأضافت روسيف في رسالة أرسلتها لأعضاء مجلس الشيوخ، امس الثلاثاء، أنها ستربط إجراء انتخابات رئاسية مبكرة بإجراء استفتاء شعبي، في حال عدم استبعادها تمامًا من منصبها، خلال الاقتراع المقرر إجراؤه بمجلس الشيوخ نهاية أغسطس/ آب الجاري.

وبداية من مايو/أيار الماضي، قرر مجلس الشيوخ البرازيلي، تعليق مهام الرئيسة ديلما روسيف، لمدة 180 يومًا، على خلفية التهم الموجهة لها حول تلاعبها بمعطيات الموازنة العامة وانتهاكها للقواعد المالية.

وينوب ميشيل تامر، لبناني الأصل (ورد اسمه أيضًا في التحقيقات مع وزير التخطيط)، عن روسيف في إدارة أمور البلاد، خلال فترة محاكمتها التي تستمر 6 أشهر، وسيواصل مهامه حتّى انتخابات عام 2018، حال ثبوت صحة الاتهامات الموجهة إليها.

وتواجه الرئيسة البرازيلية، تهمًا بعدم التزامها بوعود قطعتها مسبقًا، حول إعادة مبالغ تم سحبها من البنك المركزي لسد العجر الحاصل في الميزانية في الوقت المحدد، إلى جانب حدوث حالات فساد تقدر بـ800 مليون دولار، إبان توليها رئاسة شركة “بتروبراس”، بين عامي 2003- 2010.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

“المنع” يطال وقفة احتجاجية لعاملات المطبخ وعمال الحراسة بسيدي سليمان

إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تأذن لتسويق “IQOS” باعتبارها منتجات تبغ معدلة المخاطر

3 قتلى في حادثة سير نواحي أبي لجعد

بعد انقطاعه لعشرين يوما.. “الكهرماء” يعلن عودة التيار الكهربائي لدواوير بوزان

لفتيت: عودة مغاربة الخارج سينعش السياحة بالمغرب

تابعنا على