https://al3omk.com/271835.html

حطاب: لا أركز في الانتقادات ونجاح سلسلات رمضان لا يقتصر على أحد

قال الممثل المغربي عزيز حطاب إن وجود ممثل من عدمه في سلسلة رمضانية لا يضمن نجاحها أو فشلها، مشيرا أن الفنان البسطاوي والفنان محمد مجد كانا أحد الركائز في الأعمال الرمضانية كل سنة، وبعد وفاتهما مازال نجاح ال”سيتكومات” مستمر، مما يعني ضرورة البحث عن فريق عمل متجانس لتقديم محتوى يرضى به الجمهور، وعدم التركيز على “الفراغ” الذي قد يتركه ممثل أو ممثلة في حالة غيابه وأولهم أنا، وذلك تعليقا منه عن احتمال غياب الممثلة دنيا بوطازوت في الأعمال الرمضانية هذه السنة.

وأضاف: “صحيح أنه وفي كل سنة يبرز ممثل معين ويصنع “البوز”، لكن هذا لا يعني أنه من “أنجح” العمل، بل هناك فريق كامل من ممثلين وتقنيين ومنتجين ساهموا في نجاحه.”

وأكد حطاب في تصريح لجريدة العمق المغربي أن الاتفاق لم يتم بشكل نهائي، لذلك لا يمكنه الكشف عن تفاصيل العمل أو الشخصية التي سيجسدها.

وأوضح ذات المتحدث أنه لا يركز في الانتقادات الموجهة كل عام للأعمال الرمضانية ” لا يجب الوقوف عند الانتقادات الافتراضية التي توجه لسلسلات رمضان، فلم ألتق بشكل مباشر مع شخص اتهمني بالحموضة والرداءة، بالإضافة الى ضرورة رؤية الممثل للجانب المشرق ليستمر في المهنة ويطور أدائه لإرضاء الجمهور المغربي.

وكان عزيز حطاب ودنيا بوطازوت قد شكلا ثنائيا فنيا من خلال ظهورهما في عدد من الأعمال سنويا من بينها “لوبيرج” و”ياك احنا جيران”.

يشار أن الممثل المغربي كان قد شارك في ثلاث أعمال رمضانية السنة الفارطة، وهي سلسلة “الخاوة” رفقة المخرج إدريس الروخ، وسلسلة ” بابو على بابي” بمشاركة رشيد رفيق، إلى جانب سلسلة “الله يسامح” مع ثريا العلوي ورفيق بوبكر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك