https://al3omk.com/278001.html

يهودي للمالوكي: دعم حزبك يمر عبر تنظيف أكادير و”إسرائيل” ستساعدك

أثارت تدوينة لعمدة مدينة أكادير، صالح المالوكي، على “فيسبوك”، حين قال إنه تفاجأ بحضور وفد رياضي صهيوني لبطولة العالم في رياضة الجودو بأكادير، وأنه لا يتحمل مسؤولية ذلك، (أثارت) حفيظة الكاتب العام لفيدرالية اليهود المغاربة بفرنسا، سيمون ساكيرا.

وقال ساكيرا في رسالة موجهة للمالوكي، اطلعت جريدة “العمق” على مضمونها، “أنت تقول بأنك لا تعرف أن هناك وفدا من إسرائيل سيحضر الجائزة الكبرى للجودو في مدينتك، هذا أمر خطير جدا! هذا الوفد الرياضي لم يأت إلى مدينتك، بسبب شاطئك الجميل في منتصف الليل”.

وأضاف مخاطبا عمدة أكادير: “لمساعدة حزبكم، حزب العدالة والتنمية، من الأفضل أن تقوم بتنظيف مدينتك وتقوم بتطوير الصناعة والتكنولوجيا، وإسرائيل هي قوة عالمية معترف بها في هذا المجال سوف تساعدك”.

وتساءل ساكيرا، “ألم تعلم أن نفس “المشكل” وقع العام الماضي في مراكش؟ وقد أعرب العالم كله عن تقديره للحل ودون إحداث موجة كبيرة حول الموضوع، والوفد الإسرائيلي شارك بأمان”.

وأوضح المتحدث ذاته، أن ما أقدم عليه المالوكي، يسيء إلى اسم المغرب الذي وضع ترشيحه لتنظيم كأس العالم 2026، متسائلا “ماذا لو تأهل فريق إسرائيل؟ هل سيتم منعها من دخول المغرب؟ هل تريد مساعدة معارضي المغرب داخل الفيفا والعالم كله؟”.

وزاد قائلا: “أثير انتباهكم أنه لا يوجد فرق بين اليهود والصهاينة، توقف عن هذا لأنها لعبة قديمة من معاداة السامية”.

تعليقات الزوّار (4)
  1. يقول مخفي:

    ( الله قدّر على اليهود الجلاء في الأرض ) عجباتني هاد الجملة حيث مسلكاك، أعداء للرب ومساخيط يعثون في الأرض بالفساد هوما هادو الي عايشين معانا ميعرفو لا ربي لا عبدو و بالتالي فقد حق عليهم الجلاء من الأراضي المقدسة

  2. يقول عبد القادر:

    رجاءاً اخبرو مولاي حفيظ العلمي بهذا التعليق وقولو له أن الصهاينة إن أبدو تعاطفا مع الملف المغربي فهم يستحمرونكم لا غير ولن يدافعو إلا عن الملف الأمريكي، وإن أراد مولاي حفيظ العلمي الدعم والمساعدة فسيجده في قطر وليس على حساب القضية الفلسطينية.

  3. يقول غير معروف:

    وأقول للحكومة المغربية أن من باع فلسطين اليوم فسيبيع الصحراء غدا ولن يتوقف

  4. يقول عبد القادر:

    أقول لهذا المنافق المدعو ساكيرا أن الحر لا يبيع قضية وطنه وأمته من أجل حفنة رز أو (مونديال) وإن فعل فهو خائن للملة وللوطن أما عمَّار الأراضي الفلسطينية المحتلة فؤولائك ليسو بيهود وإنما صهاينة لأن اليهودي هو عبد الله والله قدّر على اليهود الجلاء في الأرض وهذا يعني أن من يسمون أنفسهم بالإسرائيليين ما هم إلا أعداء للرب ومساخيط يعثون في الأرض بالفساد وعليه فقد وجب فيهم العذاب من الله وهو القاهر فوق عباده.
    وانتهز الفرصة لأقول للحكومة المغربية أن من باع فلسطين اليوم فسيبيع الصحراء غداً وقد يبيع طنجة بعد الغد ولعله لن يتوقف حتى يبقى بيت مسلم واحد.
    والسلام

أضف تعليقك