https://al3omk.com/324348.html

منتزه عين السلطان بإيموزار كندر.. واقع مزري أمام صمت المسؤولين (فيديو) تقصده الأسر لقضاء عطلها السنوية

محمد اهرمش – إيموزار كندر

تحوّل منتزه عين السلطان بمدينة إيموزار كندر بإقليم صفرو، من فضاء جميل للراحة والإستجمام ووجهة سياحية مفضلة لجميع المغاربة بمؤهلات طبيعية هامة ويمتد على مساحات شاسة من الغابة، ووفرة مياهه العذبة والمعدنية، إلى مستنقع للأزبال والقادورات والغبار منتشرة في كل مكان، بسبب إهمال المسؤولين.

وكان المنتزه إلى عهد قريب المتنفس الوحيد للمنطقة، تقصده الأسر لقضاء عطلها السنوية وغيرها، وبفضله يتحرك إقتصاد المدينة في البيع والشراء في المواد الغذائية والأعشاب الطبية والصناعة التقليدية، وتتوفر المدينة على عمارات سكنية لتنظيم رحلات موظفي جميع القطاعات العمومية، لقضاء عطلهم السنوية بعين السلطان.

وحسب تصريحات مواطنين بمدينة إيموزار كندر لجريدة “العمق”، فقد أكدوا أن “لا أحد من المسؤولين على مستوى المحلي أو الإقليمي سمعناه يوما يتكلم على تأهيل المنتزه، وما زاد الطين بلة هو قلة الماء به، هل هي من عند الله ؟ أو فعل الإنسان !، وما يقلقنا الآن هو أن المياه المتوفرة حاليا ملوثة وغير صالحة للسباحة ورغم ذلك أطفالنا، الذي لا يجدون بديلا عنها ويغامرون بحياتهم بالسباحة فيه لإشباع هوايتهم المفضلة”.

وأضاف المواطنون، أنه “وإلى عهد قريب كل من زار المنتزه يعود إلى منزله فرحان ويضرب موعدا أخر في قريب الزمان لإعادة زيارته إليه، واليوم كل من زار المنتزه يعود غضبان و يقرر بعدم زارته إليه مرة أخرى، ومنهم من يرفع دعواتهم للخالق تعالى بزيارة مفاجئة للملك محمد السادس إلى المنطقة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك