https://al3omk.com/337754.html

احتجاجات طلابية بتطوان والرباط تضامنا مع “شهيدة الهجرة” حياة (صور) رفعوا صورها بأرجاء كلية الآداب بمرتيل

احتشد طلاب بكلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة محمد الخامس بالرباط، صباح اليوم الثلاثاء، في وقفة تضامنية مع “شهيدة الهجرة” الطالبة التطوانية حياة بلقاسم التي قُتلت برصاص البحرية الملكية أثناء محاولتها الهجرة السرية عبر زورق إسباني سريع بسواحل المضيق.

وشهدت جامعة عبد المالك السعدي بتطوان، حيث كانت تتابع الطالبة حياة دراسها بكلية الحقوق بمرتيل بشعبة القانون، فعاليات تضامنية بساحة كلية الآداب والعلوم الإنسانية، أمس الإثنين، نظمت خلالها مسيرة جابت أرجاء الكلية، ورُفعت صور الراحلة بجدران الساحة الرئيسية، مع ورشات تفاعلية للتضامن مع حياة.

ففي الرباط، رفع طلاب في حلقية نظمها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب (مكتب التعاضدية)، لافتات تحمل عبارات من قبيل “بأي ذنب قتلت” و”حياة.. شهيدة الحياة”، مرددين هتافات تعبر عن غضبهم من قتل الراحلة، وتصف أوضاع الجامعة المغربية بـ”المزرية”، مطالبين الدولة بمحاسبة المسؤولين في الحادثة، كما قرأ المحتجون سورة الفاتحة ترحّما على روح حياة بلقاسم.

اقرأ أيضا: “العمق” في منزل الطالبة حياة .. حزن ودموع وغضب ومناشدة للملك (فيديو)

يأتي ذلك بعدما احتشد العشرات من طلبة جامعة عبد المالك السعدي بتطوان، في مسيرة جابت أرجاء كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، رفع خلالها المشاركون شعارات تستنكر وضع الجامعة والطلاب، منددين بما سموه “استهتار الدولة بحياة المغاربة”، وذلك بالموازاة مع ورشات تضامنية وسط ساحة الكلية، من قبيل ورشة “سجل تضامنك” و“ضع بصمتك” وورشة “الرسم والكاريكاتور”.

وحمل طلاب الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، مسؤولية قتل الطالبة حياة إلى الدولة، معتبرين في كلمات لهم خلال حلقية بالكلية، أن “ظروف عيش الشهيدة ومعاناتها في وطنها، هي التي جعلتها تبحث عن حياة كريمة في الضفة الأخرى والتفكير في الهجرة”، حيث رفعوا صورها داخل مدرج بالكلية، في مشهد تعبيري عن حالة الحزن والغضب بغياب حياة عن مقعدها الدراسي.

وكان مكتب التعاضدية للاتحاد الوطني لطلبة المغرب الذي يديره فصيل طلبة العدل والإحسان، قد أصدر بلاغا يوم الخميس المنصرم، دعا خلاله “كافة مكاتب التعاضديات بالجامعات المغربية لخوض أشكال نضالية راقية وسلمية للتعبير عن رفضنا لهذه السلوكات المشينة التي وضعت الطالب المغربي أمام ضغوط تجعل من التحصيل العلمي أمرا صعبا”، محملا المسؤولية الكاملة في مقتل حياة للدولة وأجهزتها.

اقرأ أيضا: العثماني: حياة قتلتها شبكات التهريب .. ولا نريد الأذى لأي مغربي 

وكان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني قد أكد في تعليقه على مقتل الطالبة حياة برصاص البحرية الملكية، أنه تم فتح تحقيق من طرف النيابة العامة وكذا الدرك الملكي، مشددا على أنه سيتابع هذا التحقيق لمعرفة ماذا وقع وكيف.

وطالبت عدة منظمات وطنية ودولية، أبرزها منظمة العفو الدولية “أمنستي” ومنظمة “هيومن رايتس ووش”، السلطات المغربية بفتح تحقيق مستقل في مقتل الطالبة حياة.

اقرأ أيضا: مسيرة حاشدة تجوب شوارع تطوان ضد مقتل الطالبة حياة (فيديو) 

وودعت مدينة تطوان، الأربعاء الماضي، الطالبة حياة بلقاسم وسط حالة من الصدمة وأجواء الحزن، حيث شُيع جثمان الراحلة في جنازة مهيبة انطلقت من منزل أسرتها إلى المقبرة الإسلامية بتطوان “ابن كيران”، فيما تكفلت السلطات بمصاريف الجنازة والعزاء.

وأطلقت وحدة قتالية تابعة للبحرية الملكية المغربية النار على قارب مطاطي إسباني سريع من نوع “Go fast” بسواحل المضيق، كان يقل مهاجرين سريين، ما أسفر عن مقتل الطالبة حياة وقوع 3 إصابات خطيرة، فيما أوضحت البحرية الملكية أنها أطلقت النار نتيجة “عدم امتثال قائد الزورق للتحذيرات الموجهة إليه”.

يذكر أن موجة غضب كبيرة عمت رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وتناقل عدد منهم صور الطالبة حياة البالغة من العمر 20 سنة مرفوقة بعبارة “بأي ذنب قتلت” استنكارا لمقتلها بنيران البحرية الملكية.

صور احتجاجات كلية الآداب بمرتيل :

 

صور احتجاجات كلية الآداب بالرباط :

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك