تهم ثقيلة وراء إبعاد رونالدو عن مباريات منتخب البرتغال

06 أكتوبر 2018 - 12:00

أفادت تقارير إعلامية أن نجم يوفانتوس الإيطالي، أقصي من المنتخب البرتغالي، مباشرة بعد نهاية المونديال الروسي، بسبب الاتهامات الموجهة إليه والمتعلقة بالاغتصاب.

ونقلت الوكالة عن محامو كاثرين مايورجا، التي أقامت دعوى ضد رونالدو في محكمة كلارك كاونتي في نيفادا، في مؤتمر صحفي إن رونالدو يملك 20 يوما للرد على الاتهام.

من جهته نفى نجم كرة القدم كريستيانو رونالدو مزاعم الاغتصاب الموجهة ضده، مؤكدا أنه مرتاح الضمير وسينتظر نتائج أي تحقيق بنفس مطمئنة.
وقال رونالدو عبر حسابه في تويتر “أنفي تماما الاتهامات الموجهة ضدي. الاغتصاب جريمة فظيعة تتعارض مع كل شيء أؤمن به”.

وأرسلت وكالة جيستيفوتي التي تدير أعمال رونالدو البيان نفسه لرويترز عبر البريد الإلكتروني.

وأضاف “حرصا مني على تبرئة ساحتي أرفض تكهنات ساقتها وسائل إعلام نقلا عن أشخاص يسعون للترويج لأنفسهم على حسابي. سأنتظر بنفس مطمئنة نتائج جميع التحقيقات”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

“فضيحة رادس”.. الوداد: متشبثون بالدفاع عن قضيتنا العادلة أمام “الطاس”

عرض خليجي مغر يقرب يونس بلهندة من مغادرة الدوري التركي

باريس سان جيرمان يعقد أول صفقة مدوية في زمن “كورونا”

تابعنا على