https://al3omk.com/345527.html

منزل للدعارة بقلب إنزكان يحول حياة الساكنة إلى جحيم شكاية على طاولة وكيل الملك

تقدمت مجموعة من ساكنة زنقة إدا وثنان بمدينة انزكان، بشكاية مباشرة إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية للمدينة، تطالب من خلالها بالتدخل الفوري، وفتح تحقيق في حقيقة منزل مشبوه، حولته سيدات بموجب عقد كراء، إلى وكر للدعارة، واحتشاء جميع أنواع المخدرات.

وقالت الساكنة في شكايتها التي تتوفر العمق على نسخة منها، بأنها ضاقت ذرعا من تصرفات المكتريات، وأصبح الحي بأكمله يعج بالغرباء، وتجتاحه رائحة الشيشا، وصراخ وأصوات الموسيقى ليل نهار، وهو ماجعل الساكنة تخاف على مستقبل أبنائها وسط هذا الجو المشحون بالإنحراف.

وأضافت الساكنة في شكايتها، بأن المكتريات يقمن مؤخرا باستقدام نساء للمنزل المذكور، وتحولن إلى وسيطات للدعارة والفساد، وهي الأفعال التي يعاقب عليها القانون.

وناشدت الساكنة في شكايتها، من وكيل الملك، بإعطاء الأمر للضابطة القضائية، من أجل إجراء بحث في الموضوع، وإجبارهن على الإفراغ، تفاديا لحدوث أي اصطدام بينهن و الساكنة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك