https://al3omk.com/382758.html

الداودي: الواقفون ضد القضاء على الفقر هم المتاجرون بأصوات المغاربة قال إن معالجة الفقر مهمة يومية للحكومة

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، إن من يقفون ضد القضاء على الفقر بالمغرب هم يقومون بإهانة المغاربة ويشترون أصواتهم في الانتخابات.

وأضاف الداودي ردا على سؤال لفريق الأصالة والمعاصرة في جلسة الأسئلة الشفوية، اليوم الاثنين، بمجلس النواب، أن معالجة الفقر هو مهمة الحكومة يوميا، لأنه إذا لم يعالج فلن يكون هناك أي استقرار في البلاد.

وتابع الووير ذاته، قائلا: “الاستقرار هو أن نأخذ من لي عندو ونعطيو لي معندو والو أما البرامج الحالية فلا يستفيد منها الفقراء”، مضيفا أن “الراميد مثلا لا يستفيد منه جزء كبير من الفقراء نفس الشيء بالنسبة للبوطة والسكر”.

وأردف المتحدث، أن الأموال التي تأخذها الضرائب غير المباشرة من الفقراء وتعيدها للأغنياء، ستضع الحكومة لها حدا بإحداثها للسجل الاجتماعي الموحد، مضيفا أن الكل متفق على القضاء على الفقر لكن يختلفون حول من سيدفع.

وزاد الداودي بالقول: “هادوك لي غناخذو من عندهم مبغاوش..غادي ناخذوا منهم بالسيف لأن هذه البلاد للمغاربة كلهم وليس فقط لي كيغوت”، مضيفا أن هناك من يتقاضى 3 ملايين شهريا ويصرخ في حين أن هناك مواطنون في الجبال لا يصرخون.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك