https://al3omk.com/393306.html

السلطات تقتحم وتُشمع منازل لأعضاء من العدل والاحسان بهذه المدن الجماعة استنكرت العملية

قالت جماعة العدل والاحسان عبر موقعها الرسمي على الإنترنيت، إن السلطات أقدمت على اقتحام بيوت ثلاثة من أعضائها بشكل متزامن بمدن فاس وطنجة والجديدة

ويتعلق الأمر، بحسب المصدر ذاته، بـ”بيوت كل من منير ركراكي، عضو مجلس إرشاد الجماعة، وأحمد آيت عمي وعز الدين نصيح عضوي مجلس الشورى للجماعة”.

وأضاف موقع الجماعة، أن “السلطات أقدمت بعد اقتحامها للبيوت على إغلاقها وتشميعها، دون سلوك المساطر الإدارية والقانونية الجاري بها العمل وفي اعتداء صارخ على حق الملكية الخاصة”.

وكانت السلطات المغربية أقدمت على اقتحام وإغلاق ثلاثة بيوت لأعضاء في جماعة العدل والإحسان في كل من الدار البيضاء والقنيطرة وإنزكان، يوم 5 فبراير الجاري، بداعي أنَّ أصحابها حوّلوها إلى مساجدَ لعقْد اجتماعات خاصة خارج القانون.

وقال الناطق الرسمي لجماعة العدل والإحسان فتح الله أرسلان، في ندوة صحفية عقدتها جماعة العدل والإحسان في بيت أمينها العام بمدينة سلا بعد حملة تشميع البيوت، “إنّ هدف السلطات من تشميع بيوت أعضاء الجماعة هو استفزازنا ومحاولة جرِّنا إلى ردود فعل، لكننا لن ننجرّ خلف هذه الاستفزازات”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك