https://al3omk.com/395591.html

حزب منيب يدعم نضالات الأساتذة المتعاقدين .. ويشارك في احتجاجاتهم دعا مناضليه لتقديم الدعم

أعلن المكتب الجهوي للحزب الاشتراكي الموحد بجهة الدار البيضاء-سطات دعم لنضالات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، داعين مناضليه إلى تجسيد الدعم المعنوي والمادية للأساتذة في معركتهم.

وقال حزب منيب، عبر بلاغ لمكتبه الجهوي بجهة الدار البيضاء سطات، توصلت به جريدة “العمق”، إن هذه الخطوة جاءت “بعد وقوفه على التطورات التي عرفها ملف الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد خصوصا بعد لجوء الوزارة إلى سلوكيات ترهيبية وصلت حد وقف صرف أجورهم. وتهديدهم بالفصل بهدف الضغط عليهم من أجل توقيع ملحق العقد، الأمر الذي لم ينل من صمودهم و إصرارهم”.

وعبر الحزب عن “رفضه لسياسة التشغيل بالتعاقد المقننة للهشاشة في أحد أكثر القطاعات الاجتماعية حيوية”، مثمنا “نضالات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد دفاعا عن الحق في الإدماج، ومواجهةً لمحاولات الترهيب المتكررة التي تنتهجها الوزارة من أجل الضغط عليهم ليوقعوا ملحقات العقود”.

ودعا المكتب الجهوي لحزب منيب، “لمناضلاته و مناضليه لتجسيد الدعم المعنوي والمادي للأساتذة في معركتهم العادلة من أجل الإدماج في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية”.

وأعلن في البلاغ ذاته، “دعمه كافة الأشكال الاحتجاجية التي يخوضونها في سبيل تحقيق ذلك بما فيها الاعتصام الذي سينطلق اليوم الثلاثاء 5 مارس أمام مقر الأكاديمية الجهوية لجهة الدار البيضاء سطات”، مؤكدا “على حقهم في اتخاذ كافة الخطوات النضالية السلمية من أجل تحقيق مطالبهم العادلة”.

أقدمت القوات العمومية، ليلة الثلاثاء الأربعاء على التدخل بشكل وصف بـ”العنيف” لفض معتصمات الأساتذة المتعاقدين أمام مديريات وأكاديميات التعليم بعدد من مدن المملكة، ما أسفر عن سقوط إصابات، واعتقال عدد منهم.

تعليقات الزوّار (0)