https://al3omk.com/419305.html

3 أيام عن وفاة والدته.. والد غاموندي مدرب حسنية أكادير يفارق الحياة أسبوع الحزن

يقضي الأرجنتيني ميغيل غاموندي، مدرب فريق حسنية أكادير، أسبوعا من الحزن، بعد تلقيه مساء اليوم الأربعاء، نبأ وفاة والده، وذلك ثلاثة أيام بعد تلقيه خبر وفاة والدته.

وتقدمت إدارة نادي حسنية أكادير بتعزية، تم نشرها على الموقع الرسمي للنادي، جاء فيها :”أيام قليلة على وفاة والدته نهاية الأسبوع الماضي، تلقى مدرب نادي حسنية أكادير ميغيل غاموندي نبأ حزينا  اليوم الأربعاء، بعدما فارق والده الحياة، وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم نادي حسنية أكادير بجميع مكوناته، بأحر التعازي و المواساة، لمدربنا غاموندي ولأسرته، قلوبنا معك في هذه الظروف المؤلمة”.

من جهتها، تقدمت الجماهير العريضة للحسنية، بتعزية على صفحاتها بمواقع التواصل الاجتماعي، جاء فيها:” الجمهور الحسني بكل مكوناته، يتقدم بأحر التعازي و المواساة، لمدربنا غاموندي ولأسرته”.

وتزامنا مع الحادث الأليم،أفادت مصادر مقربة من غاموندي، أن هذا الأخير، غادر أرض الوطن في اتجاه بلده الأرجنتين، و من المحتمل غيابه عن مباراة أمام الدفاع الحسني الجديدي، المقرر إجراؤها السبت المقبل.

وكان غاموندي قد تلقى خبر وفاة والدته صبيحة الأحد الماضي، يوما واحدا من اللقاء الذي جمع فريقه بالمغرب التطواني، برسم مباريات الأسبوع 28 من البطولة الاحترافية، والذي انتهى بفوز الغزالة بهدف لصفر.

 

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك