https://al3omk.com/453785.html

الحبس والغرامة لـ3 طلبة شاركوا في مسيرة لفك العزلة بإملشيل قطعوا 40 كيلومترا مشيا على الأقدام

أفاد مصدر مطلع لجريدة “العمق”، أن المحكمة الابتدائية بميدلت، قد قضت أمس الخميس، في حق 3 طلبة شاركوا في مسيرة مشيا على الأقدام نواحي املشيل طلبا لفك العزلة عن مداشرهم، بشهرين نافذة، و1000 درهم كغرامة لكل واحد منهم.

وأوضح المصدر ذاته، أن المحكمة وجهت للطلبة الثلاثة، تهم “عرقلة السير” و”السب والشتم” في حق رئيس دائرة الريش، مضيفا أن هؤلاء كانوا ضمن المشاركين في مسيرة احتجاجية لساكنة “أيت يحيى” بدائرة “إملشيل”.

يشار إلى أن ساكنة “أيت ايحيى” نظمت الخميس 30 غشت الماضي، مسيرة احتجاجية في اتجاه عمالة ميدلت، احتجاجا على الإقصاء والتهميش الذي طال مداشرهم، وللمطالبة بفك العزلة عنهم، وربط دواويرهم بالماء الصالح للشرب، وشبكة الهاتف النقال.

واعتقلت قوات الأمن 5 متظاهرين، بينهم 3 طلبة، وذلك عقب تدخل أمني لفض المسيرة بعد رفض المتظاهرين الرضوخ لبعض المسؤولين المحليين بوقف الاحتجاج.

رئيس المركز المغربي لحقوق الانسان فرع املشيل، باسو التو، قال في تصريح لجريدة “العمق”، إن “هذه المسيرة السلمية جاءت للمطالبة بالحقوق الأساسية للساكنة بمنطقة تيسراولين وأيت إيعدو جماعة أيت يحيى قيادة أموگر دائرة إميلشيل إقليم ميدلت”.

وأشار باسو التو إلى أن “أهم مطالب الساكنة، تتمثل في إنشاء الطريق الرابط بين قصر تسراولين بقصر أوتربات يمر عبر جبل رست، وإصلاح الطريق الرابط بين قصر تسراولين وقصر أموگر وذلك لفك العزلة عن الساكنة، كون الطريق شابتها اختلالات واختلاسات أثناء إنشائها، وسادتها حاليا حفر وهي طريق غير مدعمة بالقناطر لتحميها من الانجرافات”.