المجلس الوطني يفجر الخلاف من جديد في مؤتمر الأصالة والمعاصرة

09 فبراير 2020 - 12:26

كشف مصدر مطلع لجريدة “العمق” أن خلافا جديدا تفجر بين تياري “المستقبل” و”الشرعية” خلال مؤتمر الأصالة والمعاصرة المنظم بمدينة الجديدة حاليا.

وكشف المصدر أن اختيار الباميين ليلة أمس لأعضاء المجلس الوطني، أعطى سيطرة لتيار المستقبل، مما دفع بثلاث جهات لسحب ترشيحاتها للمجلس.

وأوضح المصدر أن اجتماعا ساخنا يعقد حاليا لحسم الخلاف الجديد، كما أن المنظمين منعوا لحدود كتابة هذه السطور الصحافيين من دخول قاعة المؤتمر رغم أن دخولهم كان مقررا أن بدأ على الساعة 11 صباحا.

 

واستمرت أشغال اختيار أعضاء المجلس لحزب الأصالة والمعاصرة إلى وقت متأخر من ليلة البارحة، بشكل توافقي، أعطى لكل جهة كوطا خاصة بها.

وكان مصدر قد كشف لجريدة “العمق” أن اختيار أعضاء المجلس الوطني لم يتم بالانتخاب، إذ توافقت كل جهة على عدد من الأسماء لتمثلها في المجلس الوطني، موضحا أن السيطرة كانت لتيار “المستقبل”.

وينتظر أن يتم اليوم انتخاب رئاسة المجلس الوطني، وانتخاب الأمين العام وأعضاء المكتب السياسي، ثم المصادقة على البيان الختامي، إذا حسم خلاف لائحة المجلس الوطني.

يشار إلى أن الطريق نحو مقود “الجرار” صار سالكا لعبد اللطيف وهبي بعد انسحاب باقي المرشحين باستثناء سمير بلفقيه.

يشار إلى أن الجلسة الافتتاحية لمؤتمر البام، تفجرت على وقع خلاف تحول لمشاداة وسباب قبل أن يعقد قادة الحزب اجتماعا توافقوا فيه على الاستمرار في المؤتمر برئاسة مشتركة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

البام يطالب بوريطة بفتح الحدود أمام جثامين مغاربة العالم

الملك محمد السادس

ساركوزي: محمد السادس يجمع بين القوة والإنسانية.. وبوتفليقة عاتبني بسبب ميول فرنسا للمغرب (صور)

البرلمان المغربي

رئيس وفرق مجلس النواب: الخطاب الملكي خارطة طريق واضحة المعالم للحاضر والمستقبل

حزب إسباني يدعو مدريد للرفع من ميزانية الدفاع لمواجهة النمو العسكري للمغرب

“الطليعة” يطالب بتأميم “لاسامير” ويعتبر اعتقال الراضي “رسالة ردع”

تابعنا على