هل قدم المغرب عرضا لـ

هل قدم المغرب عرضا لـ"جامي" من أجل تنحيه عن السلطة بغامبيا؟

21 يناير 2017 - 01:15

توصل رئيسا موريتانيا وغينيا، أمس الجمعة في بانجول، إلى اتفاق مبدئي على خروج الرئيس الغامبي المنتهية ولايته يحيى جامع من غامبيا، غير أن المناقشات تتواصل حول شروط رحيله، بحسب ما علمت وكالة "فرانس برس" من مصدرين موريتاني وغيني قريبين من الملف.

وكشفت وسائل إعلام موريتانية، أن المغرب وقطر قدما عرضين للرئيس الغامبي المنتهية ولايته يحي جامى، بعد تأكيده موافقته على مغادرة البلاد والتنحي عن السلطة، دون أن تكشف عن محتوى العرضين.

وقالت قناة الجزيرة إن الرئيس المنتهية ولايته يحيى جامي أعلن تنحيه عن السلطة ومغادرة البلاد "حقنا للدماء ومنعا للتدخلات الخارجية، وتجنبا لنشوب حرب" في غامبيا، وذلك استجابة لوساطة من الرئيسين الموريتاني محمد ولد عبد العزيز والغيني ألفا كوندي اللذين أجريا مباحثات في بانجول في وقت سابق أمس.

وجاء تحرك الرئيسين الموريتاني والغيني بعد 24 ساعة من تأدية بارو اليمين الدستورية بالسنغال، وتمسك جامي بالسلطة، كما يأتي بعد أن علقت منظمة "إكواس" عملياتها العسكرية التي بدأتها برا من السنغال، أول أمس الأربعاء، لإزاحة جامي بالقوة، وبعد قرار من مجلس الأمن يسمح لـ"إكواس" بالتدخل لتأمين انتقال السلطة بغامبيا.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

عبد الكريم الخطابي، والملك محمد الخامس

في رسالة تنشر لأول مرة .. حينما وضع الخطابي نفسه تحت تصرف محمد الخامس

وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت

الداخلية تلزم الجماعات الترابية بـ”التقشف” خلال إعداد وتنفيذ ميزانية 2021

حزب الطليعة يساند احتجاجات تجار قلعة السراغنة

تابعنا على