أدب وفنون

في مبادرة إنسانية.. فنانة مغربية تقرر تبني رضيعة وُجدت مرمية وسط الأزبال

في مبادرة إنسانية، قررت الفنانة المغربية رجوى الساهلي، تبني رضيعة متخلى عنها، بعد العثور عليها مرمية وسط الأزبال بمدينة الدار البيضاء.

وأوضحت رجوى الساهلي أنها “قررت تبني الرضيعة بعد تشاور مع عائلتها”، موردة أنها “زارتها داخل مقر المصحة التي تكفلت بها من أجل الاطمئنان على حالتها الصحية”.

وأكدت رجوى في تصريح للعمق المغربي أنها “تنوي بدء إجراءات التبني بعد عودة أطباء المصحة من العطلة”، مبرزة أنها “مقتنعة بقرار التنبي ولن تتراجع عنه”.

وأردفت الممثلة المغربية أن “حلمها إطلاق برنامج للأطفال المتخلى عنهم” مضيفة أنها “تأثيرها في المنصات الاجتماعية يجب أن يكون إيجابيا”.

ووجهت المتحدثة ذاتها، أثناء إثارتها ظاهرة الأطفال المتخلى عنهم، رسالة شديدة اللهجة للأشخاص الذين يتخلون عن أطفالهم قائلة إن “المرأة لا تتحمل المسؤولية وحدها”.

يشار إلى أن الفنانة رجوى الساهلي، عاشت قصة مماثلة، حيث صرحت في وقت سابق أن “أمها تخلت عنها بعد أسبوع من ولادتها ولا تعرف شيئا عنها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليقات الزوار

  • المصطفى الهروش
    منذ 12 شهر

    التكفل وليس التبني . هذه مصطلحات تجريحية في حق المتكفل به . وعموما نشكر الفنانة الكبيرة على هذا العمل الانساني والله لا يضيع اجر من عمل حسنا