إلقاء اللوم على هولندا بقضية “البيض المرعب”

قال وزير الزراعة البلجيكي الأربعاء، إن مسؤولين من بلاده انتظروا شهرا للحصول على معلومات من نظرائهم في هولندا، بعد أن عثروا على آثار مبيد حشرات في البيض، مضيفا أن هولندا كانت على علم بالتلوث منذ نونبر.
ودفع التلوث بمبيد الحشرات (فيبرونيل)، تجار التجزئة في عدد من الدول الأوروبية لسحب ملايين من عبوات البيض من أرفف المتاجر، مع انتشار المخاوف من الآثار المضرة المحتملة للمبيد.

وواجهت هيئة سلامة الأغذية في بلجيكا انتقادات في الداخل والخارج بعد أن قالت إنه تم إبلاغها بأول حالة تلوث بفيبرونيل في بلجيكا في أوائل يونيو، لكنها لم تخطر المفوضية الأوروبية إلا في أواخر يوليو.

ونسبت السلطات الهولندية والبلجيكية مصدر المبيد إلى مورد منتجات تنظيف في هولندا، لكن وزير الزراعة دينيس دوكارم ألقى باللوم على الهولنديين في عدم تسريع وتيرة التحقيق.

وأضاف أن هولندا لم تقدم معلومات عن تحقيقها لبلجيكا إلا في يوليو بعد شهر من طلب بروكسل.

وقال “إذا لم تقدم دولة مثل هولندا وهي واحدة من أكبر مصدري البيض في العالم المعلومات فهذه مشكلة حقيقية”.

 

تعليقات الزوّار (0)