وزير العدل: أبناء الريف وطنيون والعدالة ستصدر أحكاما منصفة بالملف

قال وزير العدل محمد أوجار، إن أبناء الريف هم سكان وطنيون، لا يمكن لأحد التشكيك في وطنيتهم، مشيرا إلى أنه يعتز بانتمائه لهذه المنطقة، وفق تعبيره.

وأضاف في ندوة بالمعهد العالي للاتصال والإعلام بالرباط، مساء اليوم الأربعاء، أنه على ثقة كبيرة أن “عدالة بلادنا ستصدر أحكاما منصفة في حق المعتقلين على خلفية احتجاجات الحسيمة، وذلك وفق ما يقتضيه القانون”.

الوزير رفض في رده على سؤال أحد الطلبة، التعليق عن أطوار محاكمة معتقلي الريف بالدار البيضاء، مشيرا إلى أن التعليق حول ملف لا زال بيد القضاء، هو تطاول على استقلالية السلطة القضائية وخرق للقانون والدستور، حسب قوله.

أوجار الذي كان يتحدث في الدرس الافتتاحي لماستر التواصل السياسي، تحت عنوان “دور الإعلام والتواصل السياسي في ترسيخ العدالة وحقوق الإنسان”، اعتبر أن ديمقراطية المغرب راكمت تجربة حافلة بالإنجازات والأخطاء في نفس الوقت.

وتابع قوله: “أخطاؤنا كثيرة وعديدة، ونحن ديمقراطية تراكم تجربتها الذاتية، والأهم أننا أنهينا ملف انتهاكات حقوق الإنسان مع هيئة الإنصاف والمصالحة، وأدخلنا الإسلام السياسي إلى السلطة، وغيرها من التجارب”.

وأوضح المتحدث أن “المغرب اختار بكل شجاعة سياسية نظاما قضائيا من أرقى ما وصل إليه الفكر البشري”، مشددا على أن فصل النيابة العام عن وزارة العدل يأتي ضمن مشروع متواصل لإصلاح القضاء.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول ایرهاکی:

    خسته نباشید ممنون به خاطر این وبسایت مفید

أضف تعليقك