https://al3omk.com/322251.html

التعامل بالبطاقة البنكية مع “أورونج” غير موثوق.. مغربي يقدم الدليل شركة بنكية خصمت مبلغ الفاتورة من حسابه ثم طالبته بتسديدها من جديد

اشتكى مواطن عبر رسالة يتم تداولها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” من توقيف شركة “اورانج” لاشتراكه في خدمة الهاتف النقال، بذريعة أنه لم يؤد ما عليه من فواتير، في حين يؤكد هو أنه دفع ما بذمته عبر بطاقته البنكية.

وأوضح المتضرر ذاته، أنه منذ أسبوع وهو يحاول سداد فاتورة شركة “أورانج” عبر الإنترنيت باستعمال بطاقته البنكية، وتلقى رسالتين متناقضتين، الأولى من الشركة البنكية تؤكد له أنه تم خصم مبلغ الفاتورة من حسابه، والرسالة الثانية من شركة الاتصالات المذكورة، والتي تخبره أن العملية باءت بالفشل وأن عليه تكرار المحاولة.

وأضاف المواطن المشتكي، أنه حاول الاتصال لأكثر من مرة بمراكز الاتصال الخاصة بزبناء الشركتين لإطلاعهما على المشكل لكن دون جدوى، مشيرا أنه تفاجأ اليوم بشركة “أورانج” توقف خطه الهاتفي بداعي أنه لم يسدد فاتورة هذا الشهر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك