https://al3omk.com/330154.html

العثور على جثة شاب بساقية ضواحي أولاد عياد اختفى عن الأنظار منذ أسبوع

عُثر أول أمس السبت، على جثة شاب ملقاة بساقية مائية تابعة لجماعة حد بوموسى التابعة ترابيا لإقليم الفقيه بن صالح.

وحسب مصادر من عين المكان، فإن الضحية يبلغ من العمر 36 سنة، وكان يشتغل بمعمل السكر بمدينة أولاد عياد، قبل اختفائه عن الأنظار منذ أسبوع، لتتفاجأ أسرته أول أمس السبت بخبر العثور على جثته.

وقد جرى نقل جثة الشاب إلى مستودع الأموات، من أجل الخضوع للتشريح بناء على تعليمات النيابة العامة؛ في وقت عملت فيه عناصر الدرك الملكي، التي حلت بالمكان، على فتح تحقيق معمق لمعرفة ملابسات الوفاة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك