https://al3omk.com/341695.html

تشكيل لجنة كشف للنظر في مستقبل عمل محطة الفضاء الدولية

أكد مصدر في مؤسسة صناعة الصواريخ والفضاء الروسية، اليوم السبت، أن اللجنة الحكومية للتحقيق في حادث الصاروخ الحامل من نوع “سويوز إف”، شكلت مجموعة عمل للتخطيط لوضع جدول زمني لإطلاق المركبات الفضائية المأهولة إلى محطة الفضاء الدولية والنظر في إمكانية القيام بأعمال صيانة على متنها.

موسكو- سبوتنيك. وقال المصدر لوكالة سبوتنيك: “تم إنشاء لجنة فرعية ستنظر في الخيارات من أجل استمرار تشغيل محطة الفضاء الدولية. الحديث يدور حول كيفية دراسة السيناريوهات السلبية للمحافظة على المحطة، بالإضافة للتخطيط لوضع جدول زمني لإطلاق المركبات الفضائية المأهولة”.

وأشار المصدر إلى أن اللجنة الفرعية تعمل بشكل وثيق مع الشركاء الغربيين.

جدير بالذكر أن رواد الفضاء بالمركبة “سويوز إم إس-09” اكتشفوا تسربا للهواء في وقت سابق، وقام الطاقم بفحص جميع المقصورات واكتشف، حسب تعبير رئيس “روسكوسموس”، دميتري روغوزين، “ثقباً متناهي الصغر”. و تم تحديد مكان تواجده في مقصورة المعيشة، وليس في جهاز الهبوط، لذلك فهو لا يهدد عودة المركبة الفضائية إلى الأرض. وقام رواد الفضاء الروس لاحقا بإغلاق هذا الثقب بواسطة مادة لاصقة خاصة.

يذكر أن وكالة الفضاء الروسية “روس كوسموس” كانت قد أعلنت يوم الخميس الماضي، أنه أثناء إطلاق مركبة الفضاء “سويوز إم إس-10” حدث عطل في الصارخ الحامل من نوع “سويوز إف غي”، ما اضطر طاقم المركبة الفضائية لتنفيذ هبوط اضطراري على بعد 25 كيلومترا من مدينة جيزكازغان بجمهورية كازاخستان. وأكد رئيس “روس كوسموس”، دميتري روغوزين، أن طاقم “سويوز”، رائدا الفضاء، الروسي أليكسي أوفتشينين، والأمريكي نيك هايغ، على قيد الحياة، ونفذا عملية الهبوط الاضطراري بنجاح.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك